• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

عودة «مصفاة الأحمدي» للعمل بكامل طاقتها

أسعار خام برنت تستقر فوق 107 دولارات بفضل الطلب الأميركي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 25 يناير 2014

سنغافورة، الكويت (رويترز) - استقرت العقود الآجلة لخام برنت خلال تعاملات أمس، فوق 107 دولارات للبرميل، في ظل برد قارس في الولايات المتحدة عزز من الطلب على زيت التدفئة، وقلص مخزونات البلاد من النفط الخام والمشتقات.

وسحبت الولايات المتحدة من مخزونات نواتج التقطير أكثر من ثلاثة أمثال الكمية المتوقعة، وهو ما دفع العقود الآجلة لزيت التدفئة للارتفاع إلى أعلى مستوياتها خلال العام الحالي، وعقود الخام الأميركي لتسجيل أكبر مكسب أسبوعي خلال سبعة أسابيع.

ويوشك خام برنت على تسجيل أكبر مكسب أسبوعي في خمسة أسابيع، بفضل شحن كميات من الديزل من المصافي الأوروبية إلى الولايات المتحدة. وارتفع خام برنت ستة سنتات إلى 107,64 دولار للبرميل بحلول الساعة 0756 بتوقيت جرينتش، بعد أن أغلق منخفضا 69 سنتاً في الجلسة السابقة، بسبب بيانات ضعيفة عن نشاط المصانع في الصين، ثاني أكبر مستهلك للنفط في العالم. وارتفع الخام الأميركي 24 سنتاً إلى 97,56 دولار للبرميل، بعد أن أغلق مرتفعا 59 سنتاً في الجلسة السابقة.

ويأتي استقرار أسعار النفط بعد أيام من تقرير وكالة الطاقة الدولية قالت فيه، إن الطلب العالمي على النفط سيزيد بوتيرة أسرع خلال العام الحالي، مع تسارع النمو الاقتصادي ليتخطى المعروض حتى مع بلوغ إنتاج النفط الصخري في الولايات المتحدة مستويات قياسية مرتفعة.

وقالت الوكالة إن الاستهلاك العالمي للنفط سيرتفع 1,3 مليون برميل يومياً العام الحالي بزيادة 50 ألف برميل يومياً عن توقعاتها السابقة.

ويتسارع إنتاج النفط الأميركي، ومن المتوقع أن يزيد 780 ألف برميل يومياً العام الحالي، لكن سيتعين على منظمة البلدان المصدرة للبترول «أوبك» أن تضخ المزيد هي الأخرى لتلبية الطلب.

من جانب ثانٍ، عاودت مصفاة ميناء الأحمدي إحدى مصافي النفط الثلاث في الكويت، العمل بطاقتها الكاملة أمس، بعد توقف المنشآت الثلاث بسبب انقطاع الكهرباء الأسبوع الماضي، بحسب متحدث باسم شركة البترول الوطنية الكويتية.

وقال المتحدث، إن مصفاة ميناء عبد الله ومصفاة الشعيبة تعملان بنحو 60% من طاقتهما، ومن المتوقع أن تعودا للعمل بالطاقة القصوى اليوم السبت. وتبلغ الطاقة الإجمالية للمصافي الثلاث نحو 930 ألف برميل يومياً، واستخدمت الكويت احتياطياتها حتى لا تتعطل الصادرات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا