• الأحد 06 شعبان 1439هـ - 22 أبريل 2018م

في أمسية «ثقافة الشارقة» احتفاء بيوم الشهيد

«شغاميم الوطن».. عهد ووفاء لأصحاب البأس

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 02 ديسمبر 2017

محمد عبدالسميع (الشارقة)

ضمن احتفاء دائرة الثقافة بالشارقة بيوم الشهيد، نظم مركز الشارقة للشعر الشعبي، أمس الأول، بقصر الثقافة بالشارقة، أمسية شعرية تحت عنوان «شغاميم الوطن»، شارك في الأمسية التي أدارها الشاعر ناصر الشفيري، الشعراء: عتيج القبيسي، محمد بن هندي، محمد بن طريش، مريم النقبي، زينب البلوشي، صوغة.

بدأت الأمسية بدقيقة صمت ودعاء لأرواح شهداء الوطن. ثم تحدث الشفيري قائلاً: نحن اليوم في أمسيتنا جئنا مع كوكبة من شعرائنا لنقول لشهدائنا شغاميم الوطن إننا لهم أوفياء، نتذكركم ونوثق ونؤرخ لمواقفكم المضيئة وأعمالكم الجليلة، ونتغنى ونفاخر بعزائمكم وشدة بأسكم على خطوط النار دفاعاً عن الوطن ومقدراته.

وألقى الشاعر عتيج القبيسي، قصائد: (نجوم المجد، كيان واحد، ثار الندا)، تغنى فيها بالشهادة وأكد أنها الفوز العظيم، والسعادة الأبدية.

وألقى محمد بن هندي قصائد: (وطني يستحق، لجل الإمارات)، تناولت كل ما يجول بخاطر من فقد شهيداً، من لهفة وشوق وافتخار بما قدمه من تضحيات في معارك العز لإعلاء شأن الوطن، ومكانته.

وتغنى محمد بن طريش بقصائد: (إخوان شما، رحى الوغى، مهد العروبة). مجسداً تضحيات أبناء الإمارات في معارك العز، ومفاخراً بما يتسمون به من نخوة وعزوة. وأنشدت الشاعرة مريم النقبي قصائد: (موكب الأحرار، العيد 46، خدمة وطن)، مبينة ما قدمه الشهداء من ملاحم وبطولات ليبقوا في ذاكرة الوطن ذكرى وقدوة يتغنى بها أبناء الإمارات.

وألقت زينب البلوشي قصائد: (تربية زايد، العمر زايد، بليا هود)، مؤكدة أن هؤلاء الأبطال جند زايد الذين لا يحيدون عن مبادئهم مهما كان حجم التضحية، ومهما كانت الأخطار التي يوجهونها.

وألقت الشاعرة صوغة قصائد: (الولاء للقيادة، إغلاء وطن، الشهيد)، رسمت فيها ابتسامة حب، ودمعة وداع بنبرة حزن على المصاب الجلل في أولئك الشباب الذين يمثلون ذخر الوطن، وأشارت إلى أنهم في القلوب ذكرى خالدة لبطولات رجال نذروا لله أنفسهم فوفوا. ‏

     
 

حفظ الله الامارات

بصراحة حضرت الفعالية وكانت جداً متميزة وكان ناصر الشفيري جدا جدا متميز من خلال ما قاله في كلمة الافتتاح اللي اعجب بها الحاضرين واشاد بالتضحية للشهداء وما تعنيه الشهادة شكرا للجميع وحفظ الله الامارات وشيوخها وشعبها وكل من يسكن على ارضها

محمد سعيد | 2017-12-03

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا