• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

تعاونيات الطاقة في إسبانيا تزاحم كبريات مؤسسات المنافع الحكومية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 25 يناير 2014

يتخلى عدد متزايد من الإسبان عن كبريات شركات الكهرباء الوطنية الاسبانية، ليشكلوا جمعيات استهلاكية تقوم إما بتوليد الكهرباء أو شرائها من مصادر طاقة متجددة.

ويتنامى حجم هذه الجمعيات - وإن كان لا يزال صغيراً - نظراً لعدم رضا المستهلكين عن قرار الحكومة بتقليص مشاريع الطاقة الخضراء. ويلقي هذا التحول الضوء على آخر تداعيات جدل أوسع حول الطاقة الخضراء في أنحاء أوروبا.

في ألمانيا، اتفق الساسة على إعادة النظر في حزم دعم الطاقة الخضراء التي نتج عنها زيادة قيم إيصالات الطاقة السكنية والتجارية وتسببت في أزمات مالية لأكبر مؤسستي منافع عامة في ألمانيا. أما في المملكة المتحدة، فإن رسوم الطاقة الأعلى الناتج بعضها عن تقليص حزم الدعم أثارت ردود أفعال سياسية حيث تعهد الساسة المعارضون بتجميد أسعار الطاقة.

وبسبب الأزمة المالية، رفعت الحكومة الاسبانية أسعار الكهرباء على معظم المنازل. كما ألغت الحكومة دعم مشاريع الطاقة الخضراء الجديدة وتعتزم تقليص دعم المشاريع القائمة. وقد نتج عن ذلك رد فعل عكسي من مناصري الطاقة الخضراء. يذكر أنه في السنوات الثلاث الماضية قرر نحو 13500 منزل الخروج من سوق الطاقة الخاضعة للحكومة الاسبانية لتشكل ثلاث جمعيات تعاونية في مجال الطاقة المتجددة هي سوم إنرجيا اس سي سي آي وزينسر إس كو اب اندلوزا وجوينر اس كو اب.

وينتظر أن تبدأ جمعيتان أخريان خلال الأشهر القليلة القادمة. وزاد حجم سوم إنرجي أكبر الجمعيات الثلاث إلى أكثر من الضعف في العام الماضي. وقال اليكس لو بيز أحد مؤسسي جمعيات جوينر التعاونية التي مضى على تأسيسها عام واحد ويبلغ قوامها 1080 عضواً في شمالي اسبانيا: «نريد أن يستعيد المستهلكون صلاحية المراقبة».وقالت الجمعيات التعاونية إن ما يدفعه أعضاؤها مقابل كهربائهم يساوي ما يدفعه عملاء مؤسسات المنافع العامة الوطنية الكبرى الخمس. وعادة ما تخفض الجمعيات التعاونية من إنفاقها عن طريق اجتناب المكاتب الكبيرة ومخصصات التسويق ورواتب التنفيذيين الضخمة الأمر الذي يجعل أسعارها تنافس أسعار مؤسسات المنافع العمومية.

وقالت الجمعيات إنها تعمل على توجيه منظومة توليد الكهرباء الاسبانية نحو اللامركزية والتخلص من التلوث وإن 80% من المنظومة تتحكم فيها خمس مؤسسات منافع حكومية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا