• الجمعة 04 شعبان 1439هـ - 20 أبريل 2018م

شارك في دقيقة الدعاء الصامت

ولي عهد رأس الخيمة: شهداؤنا الأبرار سيظلون دوماً مثالًا يقتدى في حب الوطن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 01 ديسمبر 2017

رأس الخيمة (وام)

وقف سمو الشيخ محمد بن سعود بن صقر القاسمي ولي عهد رأس الخيمة صباح أمس، بالديوان الأميري برأس الخيمة دقيقة دعاء صامت على أرواح شهداء الإمارات تخليداً ووفاء لتضحياتهم بعدما وهبوا أرواحهم دفاعاً عن الوطن ونصرة الحق، وذلك خلال مشاركة سموه بفعاليات «يوم الشهيد» الذي يصادف الثلاثين من نوفمبر من كل عام.

وقال سمو الشيخ محمد بن سعود بن صقر القاسمي بهذه المناسبة، إن شهداءنا الأبرار سيظلون دوماً مثالًا يقتدى به في حب الوطن والذود عن ترابه بالغالي والنفيس من أجل أمنه واستقراره ووحدة أراضيه وسنظل ما حيينا نستمد من تضحياتهم معاني الوفاء والولاء والتضحية باعتبارهم القدوة لأبناء الإمارات في صون المكتسبات والإنجازات التي أرساها القائد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وسار على نهجه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله.

وأضاف سموه : « نقف اليوم تقديراً وإجلالًا لأسر الشهداء وذويهم الذين ضربوا أروع الأمثلة في الصبر والإيثار والثبات من أجل راية الوطن معبرين عن فخرهم واعتزازهم بتقديم أبنائهم شهداء في ميادين الشرف والكرامة، ونقول لهم أنتم فخرنا واعتزازنا أمام العالم ونموذج مشرف في حب الوطن.

و كانت مراسم إحياء يوم الشهيد قد بدأت في تمام الساعة الثامنة صباحاً بتنكيس علم الإمارات، ثم وقف سمو ولي عهد رأس الخيمة بحضور رؤساء ومدراء الجهات الاتحادية والمحلية دقيقة دعاء صامت لأرواح الشهداء في تمام الساعة الحادية عشرة والنصف صباحاً بعدها قام سموه برفع العلم مع عزف نشيد السلام الوطني لدولة الإمارات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا