• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

6,4 مليار درهم قروض جديدة من البنوك خلال شهر واحد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 22 فبراير 2016

يوسف البستنجي (أبوظبي) ضخت البنوك العاملة في الإمارات 6,4 مليار درهم قروضا جديدة خلال شهر يناير الماضي، وذلك نتيجة ارتفاع الرصيد الإجمالي للائتمان المصرفي بنسبة 0,4% ليصل رصيدها الى 1,491 تريليون درهم بنهاية يناير 2016، مقارنة مع 1,485 تريليون درهم بنهاية ديسمبر، بحسب البيانات الصادرة عن مصرف الإمارات المركزي أمس. وارتفع اجمالي الأصول المصرفية، شاملا القبولات المصرفية، 0,2% من 2,474 تريليون درهم بنهاية شهر ديسمبر 2015 الى 2,48 تريليون درهم بنهاية شهر يناير 2016. واستمرت البنوك بتوفير مستويات عالية من الائتمان والسيولة للقطاعات العاملة بالسوق المحلي، رغم انخفاض اجمالي الودائع المصرفية، التي تراجع رصيدها قليلا، بمقدار نصف مليار درهم خلال شهر يناير 2016 ليستقر عند 1,471 تريليون درهم، وذلك نتيجة انخفاض في ودائع غير المقيمين بقيمة 6,2 مليار درهم خلال شهر يناير، لكن المحصلة الإجمالية للتغيير في رصيد الودائع المصرفية انحسرت بدعم من الارتفاع الذي سجلته ودائع المقيمين بالدولة والتي بلغت قيمتها 5,7 مليار درهم خلال نفس الشهر. من جهة أخرى، تشير بيانات المصرف المركزي إلى أن سعر الفائدة على التعاملات بين البنوك بالدرهم «الايبور» عاد للارتفاع بشكل طفيف خلال الأيام القليلة الماضية خاصة للآجال الطويلة، حيث بلغ 1,55٪ يوم أمس لآجل سنة وفقا للسعر الذي تعرضه البنوك المعتمدة على قائمة «الايبور» بالدولة. وكان سعر الفائدة بين البنوك بلغ هذا المستوى مطلع الشهر الجاري لكنه انخفض قليلا بنحو نقطتين أساس خلال النصف الأول من فبراير الجاري ثم عاد ليرتفع إلى نفس المستوى يوم أمس. واستقر سعر الفائدة المعروض بين البنوك لأجل 6 أشهر عند 1,26٪ فيما تراجع قليلا بقيمة 3 نقاط أساس لأجل 3 أشهر إلى 1,02٪ ولأجل شهر واحد سجل ارتفاعا محدودا أيضا بقيمة نقطتين أساس، وأما لآجل أسبوع فقد ارتفع 5 نقاط أساس ليبلغ 0,4% ولأجل ليلة واحدة سجل ارتفاع بنحو 7 نقاط أساس ليبلغ 0,3٪، وذلك خلال شهر فبراير الجاري. وأوضح المصرف المركزي ان عرض النقد (ن1) والذي يشمل النقد المتداول خارج البنوك + الودائع النقدية (الحسابات الجارية والحسابات تحت الطلب لدى البنوك)، قد ارتفع بنسبة 3,6% من 457 مليار درهم في نهاية شهر ديسمبر 2015 الى 473,5 مليار درهم في نهاية شهر يناير 2016. وارتفع عرض النقد (ن2) والذي يشمل ن1 مضافا إليه الودائع شبه النقدية (الودائع لأجل والودائع الادخارية للمقيمين بالدرهم، والتأمينات التجارية المدفوعة مسبقا بالدرهم وودائع المقيمين بالعملات الأجنبية)، بنسبة 0,7% من 1,2044 تريليون درهم في نهاية شهر ديسمبر الماضي الى 1,2125 مليار درهم في نهاية شهر يناير 2016. ارتفع عرض النقد (ن3) ويشمل ن2 مضافا إليه ودائع الحكومة لدى البنوك العاملة في دولة الإمارات العربية المتحدة، وكذلك لدى المصرف المركزي، بنسبة 0,6% من 1,3636 تريليون درهم في نهاية شهر ديسمبر 2015 الى 1,3716 تريليون درهم في نهاية شهر يناير 2016. وقال «المركزي» إن الارتفاع في عرض النقد (ن1) جاء بدعم من الارتفاع في الودائع النقدية بمقدار 15,5 مليار درهم، وارتفاع النقد المتداول خارج البنوك بمقدار 1 مليار درهم في حين يعزى الارتفاع في (ن2) و(ن3) بشكل أساسي إلى ارتفاع (ن1) على الرغم من انخفاض بمقدار 8,4 مليار درهم في الودائع شبه النقدية وانخفاض الودائع الحكومية بمقدار 100 مليون درهم على التوالي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا