• الأربعاء 05 ذي القعدة 1439هـ - 18 يوليو 2018م

السائحون يغادرون بالي بعد تناثر الرماد البركاني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 30 نوفمبر 2017

أ ف ب

أرسلت شركات طيران رحلات جوية إضافية إلى منتجع بالي السياحي الإندونيسي، اليوم الخميس، حتى يتسنى لآلاف الركاب الذين تقطعت بهم السبل لأيام بسبب بركان ثائر العودة إلى ديارهم بعدما تغير اتجاه الرياح فنثرت الرماد بعيدا.


لكن عمودا من الدخان والرماد لا يزال يتصاعد من جبل "أجونج"، اليوم الخميس، وما زالت فوهة البركان تستعر.

وأعيد فتح مطار بالي، أمس الأربعاء، بعد إغلاقه يوم الاثنين.

وقال سائح أميركي يدعى ديفيد ستراند "نحن سعداء لأننا نستطيع المغادرة الآن. كان نشاط البركان أمرا مثيرا لكننا قطعا نتمنى ألا يسبب المزيد من الضرر للناس في بالي".


... المزيد