• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

الفريق يتوجه إلى تبريز غداً

العبدولي يعوض غياب موسى عن الجزيرة أمام تراكتور

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 22 فبراير 2016

أمين الدوبلي (أبوظبي)

يجري فريق الجزيرة تدريبه الداخلي الأخير اليوم على ملعبه في نادي الجزيرة قبل السفر صباح غدٍ إلى تبريز الإيرانية للقاء تراكتور بعد غدٍ في الجولة الأولى من مواجهات دوري المجموعات بدوري أبطال آسيا.

وسوف يستقر المدرب الهولندي تين كات بشكل نهائي على التشكيلة المقترحة التي سيخوض بها اللقاء، كما أنه سوف يستقر أيضاً على بديل عبدالله موسى في مركز الظهير الأيسر، ومن أبرز المرشحين لتعويض عبدالله موسى هو اللاعب الصاعد محمد العبدولي الذي شارك بديلاً لموسى في مباراة بني ياس عندما أصيب، وسبقت له المشاركة في هذا المركز وثقة الجهاز الفني فيهم كبيرة لتعويض غيابات موسى والسويدي وسبيل، وأحمد ربيع المصابون.

وأكد حسين سهيل مدير فريق الجزيرة أن معنويات للاعبين في أفضل حالة، وأن الفريق يمر بظروف مميزة بعد النتائج الإيجابية التي تحققت في المرحلة الأخيرة، وأن الفوز على السد ومن بعده في لقاءات الشباب وبني ياس بمواجهات قوية عزز عند اللاعبين جميعا رغبة الفوز، وقال: «لا يجب أن ننسى دور المدرب تين كات في الوصول إلى تلك المرحلة، وتحقيق هذه النتائج، ونحن جميعاً ندرك أن بصماته واضحة مع اللاعبين، سواء في التوظيف بالمراكز، أو في علاقات اللاعبين مع بعضهم البعض، وعلاقاتهم مع الجهاز الفني والإداري والتي وصلت إلى درجة مميزة».

وقال سهيل: «بالنسبة للبطولة الآسيوية، وبرغم ضيق الوقت فإننا نستعد لها بشكل جيد، وبالفعل دخل اللاعبين في أجواء تلك البطولة، وبرغم أنها عبء إضافي على اللاعبين إلا أنها سوف تكون حافز إيجابي لنا للتميز على المستوى المحلي، سواء في دوري الخليج العربي أو كأس صاحب السمو رئيس الدولة، ونحن نتمنى أن نتلقى الرد بالموافقة من اتحاد الكرة على تأجيل مباراة الظفرة في الكأس قبل أن نسافر إلى إيران حتى يستقر اللاعبون والجهاز الفني نفسياً، لأن الوقت سوف يكون ضيق للغاية بعد لقاء تراكتور في الذهاب، وسوف يكون يضيق الوقت أيضاً قبل لقاء العودة من إيران في ظل النظام الجديد للبطولة».

وعن رفض الاتحاد الآسيوي للاحتجاج الذي تقدم به نادي السد على مشاركة خالد سبيل في مباراة الملحق قال سهيل: «كنا على ثقة من ذلك، وحتى نادي السد كان على بينة من كل الأمور، لأننا كنا نمتلك خطاباً من الاتحاد القاري يجيز مشاركة خالد في المباراة وقدمناه في الاجتماع الفني، لأن اللاعب طبق العقوبة ولم يشارك بعد الملحق الآسيوي في الموسم الماضي في مباراتين أمام كل من العين والظفرة، وقدمنا كل هذا لمراقب المباراة ومسؤول لجنة المسابقات، وأطلعنا عليه الأشقاء في فريق السد، كما أن الفريق القانوني بالنادي قام بجهد كبير حتى يقطع الشك باليقين، ويوفر كل الضمانات لصحة موقف الجزيرة».

وأكد بارك يونج لاعب وسط الجزيرة أن فريقه أغلق الملف المحلي، ويضع كل تركيزه حاليا في المواجهة الآسيوية، مشيراً إلى أن البطولة الآسيوية من أهم أولويات الجزيرة في الوقت الراهن بعد تأكد ابتعاده عن المنافسة على لقب الدوري.

وقال بارك يونج: «أهم مباراة في المشوار الآسيوي دائماً هي المباراة الأولى، وبالتالي لابد أن نركز عليها كثيراً، ولحسن الحظ فإن الفريق في صعود مستمر بالمستوى، وذلك على ضوء التجانس الذي تم بين اللاعبين الجدد، سواء الصاعدين سالم راشد وسلطان الشامسي وخلفان مبارك ومحمد العبدولي، أو اللاعبين الأجانب الجدد كينوين جونز، وأنخيل لافيتا، بالإضافة إلى عناصر الخبرة في الجزيرة المتمثلة في علي خصيف، وعلي مبخوت وفارس جمعة ومسلم فايز».

وقال يونج: «لو تجاوزنا مباراة تراكتور بنتيجة إيجابية فإننا بلا شك سوف يكون لنا موقع مميز في المجموعة، ونحن بالتأكيد نحترم فريق تراكتور ونعلم أنه سيلعب على ملعبه ووسط جماهيره، ويقدم مستويات مميزة في الموسم الجاري».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا