• الاثنين 10 ذي القعدة 1439هـ - 23 يوليو 2018م

مكتوم بن محمد: الشهداء أخذوا على عاتقهم صونَ الوطن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 30 نوفمبر 2017

دبي(الاتحاد)

أكد سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي، بمناسبة يوم الشهيد، أنه يأتي كمناسبةٍ وطنية لها مكانةٌ خاصة في أفئدتنا، نحيي من خلالها ذكرى شهداء الوطن الأبرار الذين كتبوا أروعَ حكاياتِ التضحية والفداء والبطولة، ليغرسوا اسمَ الإمارات شجرةً سامقةً في أرض العزّة والكرامة، وليرفعوا رايةَ الفخر في ميادين الشرف، مدافعين عن العدالة.

وقال سموه في كلمة بالمناسبة لمجلة «درع الوطن»، لقد أخذوا على عاتقهم صونَ الوطن اسماً ومعنى ومكاناً وتاريخاً وإرثاً وفضاءً مسالماً، وملاذاً آمناً لمواطنيه ولكل مقيم على أرضه الطاهرة.

مضيفاً بأن شهداءنا البواسل لم يتوانوا عن تقديم أرواحهم الغالية في سبيل إعلاء كلمة الحق، وكي تبقى هامةُ دولتنا مرفوعةً بشموخ وإباء، لا تعرف الانحناء أو الانكسار، وكي يبقى اسم الإمارات هو الأعلى والأجمل بين الأمم، كدولة تعتزّ بالإنسان فيها أولاً وأخيراً، ثروتها الأغلى والأبقى، وكوطن هو منبع الحب والتلاحم والتعاضد، الكل فيه يجتمع على قلب واحد وأمل واحد واسم واحد، هو: الإمارات.

وقال سموه: «إن إخواننا وأبناءنا الذين سقطوا في ساحات الواجب رسموا لنا الطريق إلى وطن المستقبل، وطن منيع بمنعة أبنائه وبناته، معطاء بعطاء رجاله ونسائه، سيادته غير قابلة للتفريط فيها.

وبدورنا، علينا -نحن الإماراتيين- أن نرتقي بفعل الشهادة، هذا الفعل الإنساني العظيم الذي لا يضاهيه أي فعل آخر، فنكون على قدر تضحيات شهدائنا».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا