• الأحد 06 شعبان 1439هـ - 22 أبريل 2018م

وافته المنية نتيجة أزمة قلبية أثناء التمارين العسكرية داخل الدولة

القوات المسلحة تنعى الشهيد عبدالرحمن الأحمد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 29 نوفمبر 2017

هدى الطنيجي، ووام أبوظبي (رأس الخيمة)

نعت القيادة العامة للقوات المسلحة، المغفور له الشهيد الوكيل/‏‏‏‏ 1 عبدالرحمن عبدالكريم الأحمد الذي وافته المنية نتيجة أزمة قلبية مفاجئة أثناء مشاركته في أحد التمارين العسكرية داخل الدولة.

وتقدمت القيادة العامة للقوات المسلحة بخالص التعازي وصادق المواساة لأسرة الفقيد، سائلين الله عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته ومغفرته ويسكنه فسيح جناته، وأن يلهم أهله الصبر والسلوان. وقال إبراهيم الأحمد شقيق الشهيد الوكيل عبد الرحمن عبد الكريم الأحمد الذي وافته المنية نتيجة أزمة قلبية مفاجئة أثناء مشاركته في أحد التمارين العسكرية المقامة داخل الدولة، إن الشهيد كان محباً للوطن شغوفاً بتقديم كل ما هو غالٍ ونفيس من أجله.

وأشار إلى أن استشهاد شقيقه أثناء تأديته واجبات خدمة الوطن في الميدان أضفت على قلبه مشاعر الفخر والاعتزاز.وذكر أن شقيقة أمضى ما يقارب 25 عاماً في القوات المسلحة، وكان ينخرط في الأعمال العسكرية للذود عن الوطن والدفاع عن الحق ونصرة المظلومين، مشيراً إلى أنه يتصف بالعديد من الصفات الحميدة، منها الإقدام والشجاعة.

وأشار إلى أن الشهيد متزوج، ولديه ولدان وبنتان، وأنه في آخر مرة شاهد فيها شقيقة الشهيد كانت قبل نحو شهر، وذلك بعد عودته من تنفيذ متطلبات المشاركة في عاصفة الحزم في اليمن، حيث إنه أكمل ما يقارب 7 أشهر، وبعد عودته مباشرة اتجه إلى الاشتراك في التدريبات العسكرية لأحد التمارين التابعة للقوات المسلحة في الدولة لينال الشهادة.

وذكر أنه في آخر لقاء جمعه مع الشهيد، كان يذكرهم بأن الموت أمر لا بد منه سواء جاء أثناء وجوده داخل حدود الدولة أو خارجها، مشيراً إلى أن شقيقه الشهيد شارك في العديد من الميادين العسكرية خارج الدولة، مثل مملكة البحرين التي أمضى بها ما يقارب العام واليمن وغيرهما، مؤكداً حبه الشديد لخدمة الوطن ورفعته.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا