• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

«نقل أبوظبي» تدرس إعادة تدوير الأسفلت المكشوط

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 29 يوليو 2015

أبوظبي (وام)

أعلنت دائرة النقل في أبوظبي، أمس، قيامها بدراسة لإصدار توجيهات فنية لإعادة استخدام الأسفلت المكشوط الناتج عن أعمال صيانة شبكات الطرق في إمارة أبوظبي. وتعكف الدائرة حالياً على مشروع لتطوير مبادئ توجيهية ووضع سياسات تشغيلية ومواصفات فنية لإدارة إعادة الاستخدام. ويهدف المشروع، الذي يتم بتنسيق مع مختلف الجهات المعنية في إمارة أبوظبي، إلى تقييم الأثر البيئي والاقتصادي عند استخدام هذه المواد المعاد تدويرها في أعمال إنشاء الطرق. وتأتي هذه الخطوة في إطار جهود الدائرة المبذولة لإصدار تنظيم فني يحدث أثراً إيجابياً ملحوظاً يعزز استدامة البيئة ويوفر في النفقات.

واستدعى وجود كميات كبيرة من الأسفلت المكشوط كأحد مخلفات أعمال الصيانة الدورية لشبكة الطرق التي تقوم بها دائرة النقل والمؤسسات الأخرى في إمارة أبوظبي ضرورة وجود مبادئ توجيهية ومواصفات فنية محددة قادرة على استغلال هذه المواد التي يتم هدرها كمخلفات لعمليات البناء والصيانة. ومن هنا، سعت الدائرة إلى إيجاد سبل عملية يمكن من خلالها الاستفادة من مخلفات أعمال البناء والتشييد اقتصادياً أو إعادة تدويرها واستعمالها في بناء وصيانة شبكة الطرق أو في مجالات أخرى.

وتسعى الدائرة من خلال ضبط وإدارة استخدام الأسفلت المكشوط إلى الحفاظ على البيئة واستدامة المواد عبر الترشيد في استهلاك المواد الجديدة المنتجة من المحاجر. وستعمل هذه التوجيهات في حال اعتمادها وتنفيذها على التخفيف من أثر عمليات نقل المواد الجديدة من المناطق البعيدة، إضافة إلى التقليل من عمليات نقل المخلفات الناتجة من أعمال كشط الأسفلت إلى أماكن جمع النفايات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض