شاشة أبوظبي في رمضان.. متعة المشاهدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 10 سبتمبر 2006

0

ضمن سباق التميز والانفراد الذي تشهده جميع الفضائيات العربية في شهر رمضان، وسعيها الدؤوب لعرض أفضل المسلسلات الدرامية، يقف تلفزيون أبوظبي في المقدمة بكل ما يقدمه من جديد ومميز وأعمال حصرية يلبي بها نهم مشاهديه ويخدم بها أهدافه الرامية إلى تحقيق الفائدة الشاملة للأسرة العربية.

تلفزيون أبوظبي استطاع أن يوازن هذه الأعمال الرمضانية، وسيقدم ضمن خارطة برامجه لهذا العام أعمالاً درامية وبرامج منوعة، منها 3 مسلسلات خليجية ومسلسل محلي، ومسلسلين مصريين، ومسلسل سوري، بالإضافة إلى المسلسل العربي المشترك.

أما على مستوى البرامج فسيعرض تلفزيون أبوظبي للأسرة بشكل عام وللمرأة بشكل خاص أحدث إنتاجه وهو برنامج للطبخ. ولمحبي الكاميرا الخفية سيقدم تلفزيون أبوظبي حلقات ممتعة من البرنامج الكوميدي كاميرا فون. في حين خصصت شاشة أبوظبي مساحة خاصة للبرامج الدينية من خلال برنامج عن الإعجاز القرآني. أما نشرات الأخبار فستكون كالمعتاد إضافة إلى نشرة الثالثة فجرا.

وهنا تفاصـيل المسلسلات والبرامج:

خديجة الكثيري:

العمل الحصري الأول على شاشة أبوظبي، والذي يتوقع أن يكون أحد أضخم الأعمال الدرامية وأقواها لهذا العام، هو العمل السياسي الاجتماعي ''دعاة على أبواب جهنم'' الذي يتناول حكاية ومصير مجموعة من الشباب العربي، في مرحلة ما بعد ''الجهاد الأفغاني''.

الحكاية إنسانية تبرز التناقض بين الدين الإسلامي السمح ودعاوى الجماعات الإرهابية، كما تظهر فداحة الإرهاب كفعل تدميري عدمي غير عقلاني.

على مدار ثلاثين حلقة تتنقل الكاميرا وراء الحدث، تبعا لحرارته، ما بين السعودية والأردن وسوريا وروسيا ولندن، بالإضافة إلى استعادات من ذاكرة الشخصيات لأحداث وقعت لأبطال العمل أثناء الجهاد الأول في افغانستان.

شخصيات المسلسل، تؤديها نخبة من النجوم العرب، من سوريا: سلوم حداد، عابد فهد، سلاف فواخرجي، غسان مسعود، باسل الخياط، نورمان أسعد، نجاح سفكوني.

من السعودية: عبدالإله السناني، عبدالعزيز حماد، مريم الغامدي، علي ابراهيم، ابراهيم الحساوي، أحمد عليان، جميل العلي، مشعل المطيري.

من الأردن: نبيل المشيني، زهير النوباني، صبا مبارك، وائل نجم، ياسر المصري، هشام هنيدي، ناريمان عبدالكريم.

وفنانون عرب هم محمد مفتاح من المغرب، فتحي الهداوي من تونس. أحمد ماهر من مصر. بيير داغر من لبنان. نبهان العلي من اليمن. دانيال فارس من العراق. والدكتور حبيب غلوم من الإمارات.

جمرة غضى

أما العمل الثاني من إنتاج تلفزيون أبوظبي فهو المسلسل المحلي ''جمرة غضى''، وتدور أحداثه حول ألم الطعنة عندما تأتي من القريب، وعندما يفكر الإنسان بالانتقام وينسى بأن الله هو العادل الأوحد والمنتقم الجبار. ففي عصر طغت عليه المادة على ما دونها من قيم ومثل عليا، تتخلى جواهر عن أعز وأثمن كنوز الأرض، شقيقها سند، الذي دافع عن شرفها وزج في غياهب السجن سنين طويلة. وفي سجن الغربة يفكر سند في وليدته الصغيرة وأخته التي إئتمنها عليها وعلى ماله. تخونه الأخت والظروف، ويخونه الحظ العاثر فيهرب بعد أحداث مثيرة، من الهند لكي يصل إلى بلده الإمارات حيث يرى كل المتغيرات من حوله ويعلم بتنكر وجحود أخته، فتشتعل جمرة الغضى في قلبه. فهل تنطفئ هذه الجمرة بالانتقام أم بالتسامح أم بكليهما؟.

العمل من تأليف الكاتب الإماراتي جمال سالم وإخراج السوري عارف الطويل في تجربته الثانية لعمل محلي إماراتي. أما البطولة فلنخبة من نجوم الدراما الإماراتية وفي مقدمتهم: سميرة أحمد وجابر نغموش وسلطان النيادي والدكتور حبيب غلوم ومحمد العامري وبلال عبدالله والقديرة مريم سلطان. أما من الخليج فيشارك في البطولة النجم القطري عبدالعزيز الجاسم، وعبدالله عبدالعزيز. ومن الكويت منى شداد ومن البحرين ابتسام عبدالله وهناك آلاء شاكر وساعد الجنيبي وعلاء النعيمي، وضيوف الشرف أحمد الجسمي وهدية سعيد ولورا أبو السعد وشمعة محمد والنجم المصري نصر حماد.

بلا رحمة

وللأعمال الخليجية نصيب وافر على شاشة أبوظبي، وتبدأ بمسلسل ''بلا رحمة''، وهو مسلسل اجتماعي سيناريو وحوار الكاتبة والفنانة اسمهان توفيق، أما البطولة فلنخبة من نجوم الدراما الخليجية ومجموعة من النجوم الشباب، في مقدمتهم زينب العسكري، عبير الجندي، محمد العامري، مريم الصالح.

قصة العمل تدور حول فجر، وهي سيدة أعمال في الثلاثينات من عمرها تملك ثروة كبيرة ورثتها من والديها، وتعيش مع أختها الصغيرة ''المنغولية'' من ذووي الاحتياجات الخاصة حيث ترعاها باهتمام كبير. تعيش فجر العديد من المآسي العائلية، مع عمتها وابن عمها السكير. كما تصطدم بعلاقة حب فاشلة إلى أن يظهر في حياتها الفارس العاشق، في حين تدور الأحداث من جانب آخر حول مكائد تدبر لفجر من قبل العاملين معها في الشركة. وضمن الخيوط الدرامية للمسلسل نجد مفارقات في حياة الشخصيات الأخرى، فمنهم المغنية ومنهم الممثلة ومنهم المريضة نفسيا ومنهم العاشق ومنهم الملتزم ومنهم اللعوب وزير النساء وغيرها من الأحداث.

القصة الدرامية من بنات أفكار الفنانة زينب العسكري التي تصر بأنها إلى جانب حضورها الجميل كممثلة هي مشروع كاتبة، بالرغم من عدم نجاح عملها الأول الذي عرض في رمضان الماضي، وتعرض للنقد والإشاعات حول مشاكل وخلاف بين صاحب السيناريو والكاتب وبين صاحبة الفكرة. لكن العسكري تعود بقوة لتقدم هذا العمل مع هذه الكوكبة من الممثلين.

حبل المودة

أما العمل الخليجي الثاني فهو ''حبل المودة''، وهو من تأليف وبطولة الفنان القدير عبدالحسين عبدالرضا ومن إخراج فاروق القيسي، ويشارك في البطولة كل من: محمد جابر، طارق العلي، سعاد علي، أحمد السلمان، محمد الصيرفي، محمد العجيمي، خالد البريكي، أميرة محمد، هيا الشعيبي، وغيرهم من نجوم الدراما الخليج.

وتدور أحداث المسلسل في الفترة الزمنية المعاصرة، والتي تتغلب فيها الفتن والمصالح على القيم والعادات وحتى أواصر الرحم والصداقة. المسلسل يحكي قصة أبوعلي والعيدروسي اللذين اجتمعا بعد فراق 30 عاما، ليجددا عهد الصداقة والأخوة وليكملا العيش معا بشكل صحيح وصادق، وتكلل تلك العلاقة بالنسب ثم بافتتاح محل تجاري يعملان فيه وتنشط تجارتهما لما لسمعتهما الطيبة من دور في عملية جذب الزبائن، فيثير ذلك حفيظة الأعداء ومنافسي السوق. تدور الأحداث وتسخن وتيرة الجشع والطمع، فينجح الأعداء في تفرقة ابو علي والعيدروسي عن بعضهما البعض. فهل يستطيع الصديقان العودة لبعضها لتعود المياه الى مجاريها؟.

عتيج الصوف

مسلسل عتيج الصوف، عن قصة وسيناريو وحوار عبدالعزيز عبدالله المسلم. وهو مسلسل كوميدي اجتماعي يأتي على نمط المسلسلات الفكاهية الماضية كدرب الزلق والأقدار وفريج صويلح، حيث تدور القصة في العام الحالي ،2006 حول تحويل بيت العائلة القديم إلى فندق خمس نجوم وسط العاصمة، فيصبح فندقاً على طراز زمن الغوص، وتصبح جميع العمالة الوطنية في الفندق من أفراد العائلة، بقيادة الأخ ابراهيم الصلال وكل من غانم الصالح، علي المفيدي، انتصار الشراح وأحمد السلمان، الذين ورثوا البيت عن والدهم الفنان الراحل خالد النفيسي رحمه الله، فهل تنجح العائلة باختلاف أمزجة أفرادها بإدارة فندق ''عتيج الصوف''؟.

مطبخ من العالم

برنامج الطبخ من تقديم دانيا الخطيب، وهو من إنتاج مؤسسة الإمارات للإعلام وتلفزيون أبوظبي، حيث يقوم البرنامج بوصف وشرح العديد من الأكلات العالمية والعربية والخليجية بأسلوب جديد وبطرق سهلة تناسب كل أسرة.

كاميرا فون

حلقات خاصة من برنامج الكاميرا الخفية من تقديم الفنان القطري النجم غانم السليطي. يقدم السليطي حلقات البرنامج الثلاثين بطريقة جديدة ومبتكرة حيث ويتقمص شخصيتين أثناء التقديم، الأولى وهي شخصية المذيع ويظهر بملابس المذيع العادية، أما الثانية فستكون عبارة عن شخصية مختلفة في كل حلقة. الشخصيات ستكون من كل الوطن العربي. كما سيتقمص الفنان غانم السليطي شخصيات مختلفة خليجية وعربية بشكل كوميدي.

حارة الزعفراني

لمحبي الأعمال الدرامية المصرية، سيقدم تلفزيون أبوظبي مسلسل ''حارة الزعفراني'' عن قصة لجمال الغيطاني، سيناريو وحوار ياسر عبدالرحمن وإخراج أيمن عبيس. أما البطولة فللفنان صلاح السعدني وروجينا وسماح أنور ومحمد متولي وفتوح أحمد. المسلسل عبارة عن دراما اجتماعية، تحكي قصة الشيخ عطية الرجل المبروك الذي يقطن حارة الزعفراني وقد نزح إليها منذ أكثر من عشرين عاما، بعد أن أصبح كسيحا مشلولا ولا يعلم أحد من أهالي القرية من أين أتى.

الجميع يهاب الشيخ لما علم عنه من اتصال بالجن والأسياد. ويلجأ إليه أهالي الغورية بحثا عن مخرج لآلامهم حتى وإن كان الدواء وهما. الشيخ عطية يلبس ثوب الدرويش الصالح ليستطيع العيش بأمان في الحارة وتستمر الأحداث في الحارة وما يواجه كل شخص فيها من مآسٍ وأسرار وغرائب.

أحلام لا تنام

مسلسل ''أحلام لاتنام'' هو بطولة مطلقة للفنانة إلهام شاهين كعادتها في كل رمضان، ويشاركها كل من: نبيل الحلفاوي ورشوان توفيق وسميرة عبدالعزيز وعبدالرحمن أبوزهرة، وجمال عبدالناصر، ومحمد الشنقيري وخالد محمود وغسان مطر وجيهان سلامة وجليلة محمود وآخرين. القصة لسماح عبدالمنعم الحريري والإخراج لمجدي أبو عميرة، وتؤدي فيه إلهام شاهين دور أحلام التي تعمل في أحد الأندية الكبرى، وتتزوج ابن عمها، وبعد وفاته تضطر للعودة الى بلدها في الصعيد، وتحاول الانتقام من قاتل زوجها، فيستغلها أحد الأشخاص الأشرار في العديد من جرائم القتل.

أحقاد خفية

ولمحبي الدراما السورية، يقدم تلفزيون أبوظبي مسلسل ''أحقاد خفية'' وهو عمل يروي مفارقة كيف يصبح الظلم حاكما، وكيف يصبح الحكم ظالما ومشرعا، وذلك من خلال الأحداث الدرامية الاجتماعية البوليسية والتي تحمل الكثير من المواقف الإنسانية. ويقوم بتأدية أدوار البطولة فيها كل من بسام كوسا، كاريس بشار، قصي خولي، نادين، سلافة معمار، باسل خياط، سليم صبري، يارا صبري، عارف الطويل، نبيلة النابلسي، وسوسن ارشيد، أما التأليف فهو ليوسف عرعور، والإخراج لمروان بركات.

     
التقييم العام
12345
تقييمك
12345

لا يوجد تعليق لهذا المقال

هل تعتقد بأن تركيا ستضطر للمشاركة على الأرض في معركة العالم ضد "داعش"؟!

نعم
لا
لا أدري
australia