• الخميس 08 رمضان 1439هـ - 24 مايو 2018م

سينما متحركة تبرز أهمية العائلة

«كوكو».. مغامرة تكشف أسرار الموتى

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 29 نوفمبر 2017

تامر عبد الحميد (أبوظبي)

«كوكو».. فيلم رسوم متحركة جديد، يتناول حكاية ولد في عمر الثانية عشرة يدعى «ميجول» لديه شغف كبير بالموسيقى، تربى وسط قرية صاخبة وحيوية بالمكسيك وسط عائلة تعمل بصناعة الأحذية، والوحيدة بالقرية التي تمنع جميع أنواع الموسيقا، حيث تعتبر عائلة ميجول أن الموسيقا لعنة، والتي بسببها ومنذ سنوات طويلة ترك جد «ميجول» ويدعى «هيكتور» زوجته «إميلدا» وابنته لشغفه بالموسيقى وتأديتها.

يعتبر «كوكو» هو الفيلم الـ19 من أفلام استديوهات «بيكسار» للرسوم المتحركة وأفلام «والت ديزني»، فبعد عدة أعمال كرتونية ناجحة قدمتها «بيكسار» - Pixar، مثل Toy Story وFinding Nemo وCars وInside Out، اختتمت هذا العام بفيلمها الجديد «COCO» الذي يعرض حالياً في شاشات السينما المحلية، وتربع على عرش الإيرادات لهذا الأسبوع، وشارك في بطولة الأداء الصوتي كل من جايل جارسيا برنال وبنجامين برات ورينيه فيكتور وأنطوني جونزاليز وإدوارد وجيمي كيميل، ومن تأليف لي أونكريتش، وإخراج أدريان مولينا ولي أونكريتش.

أهمية العائلة

يبرز العمل أهمية العائلة والحفاظ عليها، وألا يؤثر طموح الأبناء وشغفهم والسعي وراء تحقيق الأحلام والأهداف بعلاقتهم بعائلتهم، وكانت هذه رسالة العمل التي بدت واضحة من خلال الفتى «ميجول» الذي يسعى أن يكون موسيقاراً كبيراً مثل موسيقاره المفضل «إرنستو دي لا كروز»، ورغم أن عائلته تحظر الموسيقى وتلعنها بسبب حادثة سابقة للعائلة، فإنه يترك عائلته ويسعى وراء تحقيق حلمه.

كوميديا ومغامرة ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا