• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

سائح يقتل أسدا بقوس وسهم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 28 يوليو 2015

الاتحاد نت

اتهمت منظمة غير حكومية معنية بالدفاع عن البيئة سائحا أجنبيا ثريا بالمسؤولية عن قتل أشهر أسود زيمبابوي في محمية "هوانغي" للحصول على شعر رأسه الأسود.

وعثر على الأسد، ذي الشهرة الواسعة بين السياح، مقتولا قبل أسبوعين في محيط المحمية الطبيعية.

وقال جوني رودريغز مدير منظمة "زيمبابوي كونسرفايشن تاسكفورس" إن السلطات أوقفت "وسيطا متخصصا في منح رخص الصيد وصيادا".

وأضاف "نعمل على معرفة هوية هذا الصياد وجنسيته" مشيرا إلى أن مبلغ 50 ألف دولار دفع لإتمام عملية الصيد.

لكن صحيفة "ديلي ميل" اكدت أن السائح هو طبيب الأسنان الأميركي والتر بالمر من ولاية مينيسوتا. وقد سافر إلى زيمبابوي خصيصا لقتل الأسد "سيسيل" المشهور.

وأضافت الصحيفة أن الأسد تم استدراجه إلى خارج المحمية الطبيعية التي يعيش فيها. وأصيب "سيسيل" بسهم قبل أن يتم التربص له، وقتله وقطع رأسه.

... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا