• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

في سياق الشراكة بين «الصحة» وشركات دواء عالمية

تخفيض أسعار 20% من الأدوية المبتكرة منتصف العام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 21 فبراير 2016

سامي عبد الرؤوف (دبي)

تعتزم وزارة الصحة ووقاية المجتمع، تخفيض أسعار 20% من إجمالي الأدوية المبتكرة المسجلة بالوزارة، قبل نهاية النصف الأول من العام الجاري، لتحقق هدفها في خفض أسعار 100% من الأدوية المبتكرة المسجلة لدى الوزارة والبالغ عددها 3500 دواء، وذلك في سياق الشراكة الاستراتيجية مع شركات الدواء العالمية التي خفضت أسعار أصنافها اختيارياً، لتصبح أسعار الدواء في الإمارات الأقل أو موازية لأقل تسعير على المستوى الخليجي.وأعلنت الوزارة، أنها ستبدأ مطلع العام المقبل 2017 في عملية خفض للأدوية المثيلة التي تعد بدائل للأدوية المبتكرة، حيث سيتم خلال النصف الثاني من العام الجاري، حصر ما تبقى من الأدوية المثيلة المسجلة لديها والبالغ عددها 4000 دواء، وتحتاج إلى تخفيض، سواء لمرة واحدة أو تخفيض متدرج حسب نسبة الارتفاع في سعر الدواء وقيمته. وقال الدكتور أمين حسين الأميري، وكيل الوزارة المساعد لسياسة الصحة العامة والتراخيص، نائب رئيس اللجنة العليا للتسجيل والتسعيرة الدوائية بالدولة: «نجري حالياً مناقشات مع شركات الأدوية العالمية المنتجة للأدوية المراد تخفيضها، وقد قطعنا شوطاً كبيراً في هذا الجانب، وسيتم الانتهاء مع الاتفاق على نسبة التخفيض لكل دواء، خلال الفترة القليلة المقبلة».

وأشار إلى أن الوزارة اجتمعت مع عدد من شركائها الاستراتيجيين من الشركات الدوائية العالمية والإقليمية والمحلية لإطلاق المبادرة السابعة، ومخاطبتهم لتفعيل الشراكة بينها وبين وزارة الصحة من خلال العمل على تخفيض أسعار الأدوية من الشركات المصنعة بما يتناسب مع التكلفة الفعلية في تصنيع وتسويق منتجاتهم الدوائية. ولفت الأميري، إلى أن الأدوية المبتكرة المزمع تخفيضها قبل نهاية النصف الأول من العام الجاري، تعالج الكثير من الأمراض، خاصة المرضى المصابين بالأمراض المزمنة (السكري، ضغط الدم، ارتفاع الكوليسترول، والأمراض المعدية والأمراض المعوية وأدوية آلام المفاصل والعضلات وأدوية الجهاز الهضمي وأدوية الجهاز التنفسي وأدوية الأمراض الجلدية والأمراض الفيروسية، وغيرها من الأمراض التي يحتاج المريض بها إلى استخدام الأدوية بصفة دائمة ومستمرة.

وأكد أن التخفيض سيكون له الأثر البالغ والمباشر في ضمان توفير خدمات دوائية ذات معايير وجودة عالية وبأسعار مناسبة في متناول جميع فئات وأفراد مجتمع الإمارات.

وأشار الأميري، إلى أن مبادرات تخفيض أسعار الأدوية بالدولة تعزز أهمية توازي جهود المؤسسات الحكومية والقطاع الخاص في الارتقاء بقطاع الصحة لأهمية هذا القطاع في تعزيز مسيرة التنمية الشاملة المتوازنة في الدولة وحرص المجلس الوطني الاتحادي على مواكبة جهود الدولة الرامية للنهوض بهذا القطاع لما له من علاقة مباشرة بصحة الإنسان.

وثمن الأميري، الدور الفعال والتجاوب الإيجابي والسريع لشركات الدواء العالمية مع مبادرات وزارة الصحة في تخفيض أسعار الأدوية -وارد الميناء- خلال المرحلة السابقة التي تم فيها تطبيق 6 مبادرات لتخفيض أسعار الأدوية، حيث خفض بعضها عدة مرات، وشملت 565 دواءً مبتكراً وبنسبة تخفيض من 5% إلى 55%) و115 صنفاً دوائياً مثيلاً وبنسبة تخفيض من 5% إلى 35%، فيما شملت المبادرة الثالثة للأدوية المثيلة والمبتكرة 6632 دواءً وبنسبة تخفيض من 1% إلى 40%)، تلاها تخفيض 192 صنفاً مبتكراً وبنسبة تخفيض من 1% إلى 60%) ثم تخفيض 282 صنفاً، وأخيراً تخفيض 142 صنفاً بنسبة تخفيض من 1% إلى 50%).

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض