• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

تحرير دبلوماسي كوري جنوبي مختطف في ليبيا

14 قتيلاً بالاشتباكات في سبها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 24 يناير 2014

طرابلس (وكالات) - قتل 14 شخصاً وأصيب 39 آخرون بجروح، جرّاء الاشتباكات المستمرة لليوم الثالث على التوالي، في مدينة سبها جنوب ليبيا، بين الجيش والثوار من جهة، ومجموعات وصفت بأنها خلايا نائمة تابعة لنظام العقيد الراحل معمّر القذافي، من جهة أخرى. وقال ضابط ليبي رفيع أمس إن 14 شخصاً قتلوا وأصيب 39 آخرون بجروح متفاوتة الخطورة، جرّاء الاشتباكات المسلّحة الجارية في مدينة سبها الواقعة على بعد 700 كلم جنوب العاصمة طرابلس.

وأوضح الضابط، وهو ضمن القوات المُرسَلة من طرابلس إلى مدينة سبها لمساندة الجيش، إن الاشتباكات تجري بين قوات من الجيش وثوار مدينة سبها، وخلايا نائمة من أتباع النظام السابق. وأضاف أن هذه المجموعات المسلّحة القادمة من المناطق الجنوبية للصحراء، كانت تحمل أعلام النظام السابق (الخضراء)، وهي مزوّدة بأسلحة متوسطة وخفيفة، مشيراً إلى أنها لا زالت تهاجم مدينة سبها من خلال 3 محاور، بعد أن بسطت سيطرتها على قاعدة تمنتهت العسكرية الواقعة على بعد 30 كلم من مركز المدينة.

وقال الضابط إن مدينة سبها تعيش حالة شلل، لافتاً إلى أن معظم مرافق الدولة فيها مقفلة، بما في ذلك المصارف والمدارس ومحطات التزوّد بالوقود، فيما تنعدم الحركة في شوارعها. وكشف أن قوات الجيش وثوار المدينة ينتظرون قوات من الثوار من مدينتي الزنتان ومصراتة، قادمة إلى سبها، مشيراً إلى أن هذه القوات وصلت بالفعل إلى منطقة الجفرة القريبة، بانتظار التعليمات للتقدّم نحو سبها.

من جهة أخرى تمكنت السلطات الليبية الليلة قبل الماضية من تحرير دبلوماسي كوري جنوبي كان قد خطف الأحد في العاصمة طرابلس على أيدي مجهولين، وفق ما أفادت مصادر حكومية ليبية. وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الليبية سعيد الأسود أمس إن «عملية التحرير تم تنفيذها بفرقة خاصة تابعة لوزارة الدفاع نجم عنها تحرير المختطف دون أن يمس بأذى وألقي خلالها القبض على أربعة من الخاطفين».

وفي سيؤول، أكدت وزارة الخارجية الكورية الجنوبية تحرير مواطنها المختطف في ليبيا، موضحة أن السلطات الليبية اعتقلت أربعة أشخاص على صلة بعملية الخطف.

وأضافت الوزارة أنه «من الممكن أن يكون الخاطفون تابعين لمجموعة متمردة مسلحة صغيرة». وكانت كوريا الجنوبية أعلنت الاثنين أن ممثلا للحكومة في مجال التجارة خطف في ليبيا التي تشهد اضطرابات منذ سقوط نظام معمر القذافي في أكتوبر 2011.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا