• السبت 05 شعبان 1439هـ - 21 أبريل 2018م

4 أسباب للتميز والريادة

فهد علي: الجائزة أسعدت وفود العالم في قمة بوجوتا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 28 نوفمبر 2017

أبوظبي (الاتحاد)

عبر فهد علي الشامسي المدير التنفيذي لاتحاد الجو جيتسو عن فخره واعتزازه لفوز اتحاد اللعبة بجائزة «محمد بن راشد للإبداع الرياضي»، لأنها تصدر عن رمز الإبداع في العالم، وتحمل رمزية مهمة كونها تقدر المبدعين، وقال: نحن نعتبر ما تحقق لنا إنجازاً مهماً للغاية، ووساماً على صدورنا يمنحنا الثقة والحافز للعطاء والتميز أكثر في المرحلة المقبلة.

وأضاف: الجو جيتسو يعشق كل المنصات، وفي هذا العام كانت إنجازاتنا كبيرة قارياً وعالمياً، لكن الجائزة التي تحمل اسم راعي الرقم واحد، لها مذاق خاص، وإذا كان هناك من أسباب للتميز والإنجازات، فإن أول سبب فيها هو دعم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة لرياضتنا، وقدرة عبدالمنعم الهاشمي رئيس الاتحاد على استلهام الأفكار والمبادرات من سموه، فضلاً عن الاستراتيجية المدروسة، ومنظومة العمل الاحترافية داخل الاتحاد، وتكامل الأدوار بين الاتحاد والأسرة والمدرسة والرعاة والشركاء.

وتابع: استقبلت الخبر بسعادة بالغة خلال وجودي في كولومبيا باجتماعات الاتحاد الدولي للجو جيتسو، وعندما وجد الحاضرون من الأعضاء علامات الفخر على وجهي سألوني، فأخبرتهم فهنأوني واعتبروا أن الجائزة لهم جميعاً، من منطلق قوة تأثير الاتحاد الإماراتي في المشهد العالمي باعتبارها عاصمة الجو جيتسو العالمي، وأيضاً عاصمة القرار العالمي بعد اختيارها مقراً للاتحاد الدولي، ومبعث سعادة كل الوفود قناعتهم بأن التكريم مستحق لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان أكبر داعم لهذه الرياضة في العالم، ومن أهم رموز الإبداع في العالم أيضاً، وهو صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي.

وقال: الجائزة جاءت تأكيدا على مكانة الجو جيتسو التي تجاوزت معاني الرياضة حتى أصبحت ثقافة مجتمع، مرتبطة بالكثير من القيم الإنسانية والمعاني الأخلاقية، والمفاهيم التربوية التي تؤثر جميعها في الأجيال الجديدة، حيث إنها تعزز مبادئ الانضباط والصبر والتحمل والثقة بالنفس والشجاعة والتوازن النفسي لدى ممارسيها، ونحن نركز على هذه الأمور بقدر تركيزنا على صناعة الأبطال وتحقيق الإنجازات على المستوى الدولي، ولكل من يهمه الأمر أقول بأن أي مشروع يتبناه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان لابد أن يكون مبدعاً، وأن يصنع الفارق ويحقق الإضافة، وأنا شخصياً أعتبر نفسي محظوظاً بالعمل فيه، وبالاقتراب أيضاً من قيمة إنسانية وإدارية وقيادية مميزة مثل عبدالمنعم الهاشمي رئيس الاتحاد، وخلاصة تجربة الجو جيتسو تبعث برسالة مهمة لرياضة الإمارات مفادها أنه لا يوجد مستحيل في الإمارات، وأن كل الأماني ممكنة في المستقبل لو توفرت الإرادة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا