• الاثنين 11 شوال 1439هـ - 25 يونيو 2018م

تخصيص رقم مجاني للطوارئ النووية والإشعاعية 7999 326 800

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 31 يناير 2018

أبوظبي (الاتحاد)

خصصت الهيئة الاتحادية للرقابة النووية رقماً مجانياً للطوارئ الإشعاعية والنووية فقط هو 7999 326 800 ، مشيرة إلى أنه في حالة الطوارئ، سيقوم «مركز عمليات الطوارئ» بالهيئة بالتواصل مع «المركز الوطني للعمليات» التابع لـ«الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث» والجهات الحكومية الأخرى المعنية في حال الحاجة إلى موارد إضافية للقيام بإجراءات الطوارئ.

وتعد الهيئة هي الجهة المختصة بإيصال المعلومات المتعلقة بالطوارئ الإشعاعية أو النووية إلى «الوكالة الدولة للطاقة الذرية» أو تلقيها منها، وحققت الهيئة الاتحادية للرقابة النووية نجاحاً ملحوظاً في البرنامج النووي السلمي لدولة الإمارات، كما حصلت الهيئة على اعتراف دولي بوصفها هيئة رقابة مختصة وكانت محل إشادة لتعاونها الوثيق مع «الوكالة الدولية للطاقة الذرية». وأكدت الهيئة الالتزام بمنع انتشار الأسلحة النووية من خلال نظام ضمانات متطور وشامل يتسم بالشفافية إلى جانب تدابير حماية مادية صارمة والسيطرة الفاعلة على تصدير واستيراد كل المواد النووية والمفردات ذات الصلة بالمجال النووي.

وتؤكد الهيئة استعدادها الدائم لأي طارئ، ويأتي العمل مع الجهات المرخص لها والتعاون مع الجهات الحكومية ذات الصلة من ضمن المبادئ التشغيلية للهيئة، وذلك بهدف ضمان اتخاذ إجراءات فاعلة لحماية الجمهور من الأذى وحماية البيئة من الأضرار في حال قوع حادث نووي أو حدث إشعاعي.

وتأسست «الهيئة الاتحادية للرقابة النووية» في سبتمبر 2009، لتصبح الجهة الرقابية المسؤولة عن تنظيم القطاع النووي في دولة الإمارات العربية المتحدة وفقاً للمرسوم بقانون اتحادي رقم 6 لسنة 2009 .

وتضع الهيئة التراخيص واللوائح والرقابة في صدارة أولوياتها وستعمل على ضمان تطبيق الضمانات الشاملة خلال إعدادها برنامج الطاقة النووية في الدولة من خلال تنفيذ اتفاقية أبرمت بين الدولة و«الوكالة الدولية للطاقة الذرية» تتعلق بمعاهدة حظر انتشار الأسلحة النووية ومن خلال تأسيس نظام الدولة لحساب ومراقبة المواد النووية، حسبما نصت عليه الاتفاقية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا