• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

في حضور بطل الفيلم تيريس جيبسون وعدد من ممثلي الإعلام العالمي

«يونيفرسال بيكتشرز» تطلق مجموعة الترفيه المنزلي لفيلم «السرعة والغضب 7»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 28 يوليو 2015

تامر عبدالحميد

أبوظبي (الاتحاد)

استضافت العاصمة الإماراتية الأسبوع الماضي وعلى مدى أربعة أيام، تجمعاً إعلامياً عالمياً لإطلاق مجموعة الترفيه المنزلي لفيلم «السرعة والغضب 7»، حضره ممثلون عن شركة «يونيفرسال بيكتشرز» المنتجة للفيلم، وبطله الممثل تيريس جيبسون، وعدد من ممثلي وسائل الإعلام العالمية والمتخصصين في هذا القطاع.

فبعد النجاح الباهر الذي حققه فيلم «السرعة والغضب 7» في صالات السينما، والذي بات بموجبه رابع أعلى فيلم من ناحية الإيرادات عبر تاريخ السينما الهوليودية بإيرادات تخطت 1.5 مليار دولار على مستوى العالم، اختارت شركة «يونيفرسال بيكتشرز» العاصمة أبوظبي لاستضافة تجمع إعلامي لإطلاق مجموعة الترفيه المنزلي الخاصة بالفيلم، وشارك في هذا الحدث الإعلامي الذي أقيم بدعم من twofour54وهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، عدد من وسائل الإعلام العالمية الرائدة مثل صحيفة «هافينجتون بوست»، وقناة MTV، وبرنامج Access Hollywood، وموقع «ياهو» للأفلام، ووكالة أنباء EFEالإسبانية، وبرنامجي Despierta America، وET Canada، وصحيفة The Sun News، حيث تمكن ممثلو هذه الوسائل من معاينة مواقع تصوير الفيلم في أبوظبي مثل قصر الإمارات وفندق جميرا أبراج الاتحاد، وقاموا بإعداد مواضيع وملفات إخبارية عنها.

شراكة ناجحة

كما أجرى الممثل تيريس جيبسون لقاءات مع عدد من وسائل الإعلام الإماراتية من بينها صحيفة جلف نيوز، وقنوات أبوظبي للإعلام، وقناة سكاي نيوز عربية، وبرنامج ETبالعربي، وفي هذه المناسبة قالت نورة الكعبي، الرئيس التنفيذي لـtwofour54: «لقد كان من دواعي سرورنا الترحيب مرة أخرى بشركة «يونيفرسال بيكتشرز» في أبوظبي، في إطار سعينا لمواصلة هذه الشراكة الناجحة التي أسفرت عن إنتاج واحد من أعلى الأفلام تحقيقاً للإيرادات في تاريخ السينما العالمية. لقد أنشأت twofour54بنية تحتية متكاملة في أبوظبي ومعدّة لاستقطاب أضخم وأكبر المشاريع الإنتاجية، ونحن سعداء بنجاح تجربة «يونيفرسال» في العاصمة، وعودتهم مجدداً إليها لإطلاق مجموعة الترفيه المنزلي».

وأضافت: «سجلت هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة مؤخراً زيادة بنسبة 34٪ في عدد زوار أبوظبي القادمين من الولايات المتحدة الأميركية وذلك خلال الأشهر الأربعة الأولى من العام الجاري، وتتوقع أن يستمر هذا النمو نتيجة لتوجه الأنظار نحو العاصمة كمقصد سياحي من خلال أفلام هوليوودية مثل السرعة والغضب7» الذي تم تصوير مشاهد منه في أبوظبي. إضافة إلى ذلك، فقد أظهرت دراسة حديثة قامت بها شركة «برايس ووترهاوس كوبرز» أن العاصمة الإماراتية يمكنها استقبال أكثر من 300 ألف زائر إضافي من خلال جذب الإنتاجات السينمائية إلى العاصمة، وفي حال تحققت هذه الأرقام فستحقق إيرادات إضافية في القطاع السياحي تصل إلى ما يقارب من مليار درهم إماراتي في الفترة الممتدة بين عامي 2015 و2020». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا