• الجمعة 11 شعبان 1439هـ - 27 أبريل 2018م

الرئيس التنفيذي لهيئة الأوراق المالية والسلع بالإنابة لـ «الاتحاد»:

أسواق الإمارات مؤهلة لطرح مزيد من الاكتتابات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 28 نوفمبر 2017

حاتم فاروق (أبوظبي)

أكد الدكتور عبيد الزعابي، الرئيس التنفيذي لهيئة الأوراق المالية والسلع بالإنابة، أن أسواق الإمارات مؤهلة لاستقبال مزيد من الاكتتابات والطروحات في الفترة القادمة، وهو ما سوف يسهم في تنمية وتطوير وإنعاش حركة تدفق رؤوس الأموال والتداول بالأسواق المحلية، وكذلك رفع رأس المال السوقي لها لتكون أكثر جذبا للمستثمرين.

وقال الزعابي لـ «الاتحاد»: نشاط السوق الأولى يعتمد بشكل عام على الطروحات الجديدة والتي تسهم في جذب استثمارات ومستثمرين جدد، مؤكداًَ أن الطروحات حينما تتعلق بشركات تعمل في قطاعات جديدة وواعدة فإنها تنجح في استقطاب استثمارات أجنبية تمثل سيولة جديدة من قبل المستثمرين الراغبين في الاستثمار في هذه القطاعات وهو ما يبرز أهمية تنويع القطاعات.

وتعكف الطروحات الجديدة على استقطاب مستثمرين جدد، وخلق الزخم المطلوب وتعمق أسواق رأس المال بالدولة مما ينعكس إيجاباً على قيم التداول وأحجام التداول وكذلك العائد على الاستثمار في الأسهم، بحسب الدكتور عبيد الزعابي.

وفيما يتعلق بتوقعات هيئة الأوراق المالية لما قد تجنيه الأسهم من جراء طرح اكتتابات جديدة وأدوات مالية مستحدثة، أفاد الزعابي أن توجه الشركات الحكومية لطرح جزء من أسهمها للاكتتاب العام والإدراج في أسواق الأوراق المالية بالدولة هو أمر إيجابي للأسواق المالية من جهة وللشركات الحكومية من جهة أخرى، منوهاً بأن هذا التوجه يعزز من فاعلية الأسواق المالية في الدولة، ويدعم الاقتصاد الوطني، ويساعد تلك الشركات على توسيع قاعدة المستثمرين لديها، فضلاً عن دوره على تحسين وتطوير أداء هذه الشركات من خلال تطبيق مبادئ الشفافية ونظم الحوكمة وهو ما يؤدي إلى تعزيز نمو أعمالها وبالتالي قدرتها على الحصول على تمويل إضافي لتمويل أنشطة النمو فيها، بما يعزز وجودها وقوة الميزات التنافسية لديها.

وحول أهم متطلبات الأطروحات الجديدة من الأسواق خصوصاً بالسوق الثانوي وتأثيرات ذلك على السوق الرئيسي للأسهم، قال الزعابي، إن الطروحات والاكتتابات الجديدة تعمل على رفد أسوق الأوراق المالية، بالتنويع المطلوب من القطاعات الاقتصادية المختلفة، وهذا بدوره يؤدي إلى تحفيز المستثمرين، وزيادة ثقتهم بالأسواق. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا