• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

محادثات إنقاذ اليونان تنطلق في أثينا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 28 يوليو 2015

بروكسل، أثينا (رويترز، دب أ)

قالت المفوضية الأوروبية أمس: إن المحادثات بين اليونان والمؤسسات الدائنة لها بخصوص تقديم حزمة إنقاذ ثالثة لأثينا بدأت في العاصمة اليونانية بعد تأجيلها بضعة أيام.

وقالت متحدثة باسم المفوضية: «وصلت فرق من المؤسسات (الدائنة) إلى أثينا بالفعل وبدأ العمل على الفور... بما يعني أن المؤسسات تتحدث مع السلطات اليونانية». وكان من المفترض أن تبدأ المحادثات الأسبوع الماضي لكنها تأجلت بسبب مشاكل تنظيمية.

تجدر الإشارة إلى أن اليونان سيتعين عليها سداد 3,2 مليار يورو للبنك المركزي الأوروبي بحلول 20 أغسطس المقبل. وستدور المفاوضات حول برنامج مساعدات لليونان بقيمة نحو 86 مليار يورو خلال الأعوام الثلاثة المقبلة.

من ناحية أخري، طالبت الأحزاب السياسية في اليونان أمس بتوفير إجابات لأسئلتها، بعدما تردد في وسائل الإعلام المحلية حول أن وزير المالية السابق يانيس فاروفاكيس كان لديه خططا سرية لإنشاء نظام مصرفي موازي، في حال خرجت أثينا من منطقة اليورو.

وكانت صحيفة «كاثيميريني» أفادت الأحد بأن الخطة تتضمن إعادة طرح للعملة اليونانية السابقة، الدراخما، مشيرة إلى أن الأمر قد تم بحثه أثناء مؤتمر عبر الهاتف مع مستثمرين في 16 يوليو الجاري. كما نشرت الصحيفة مقتطفات من المؤتمر الذي تم عبر الهاتف.

وزعم فاروفاكيس أنه كان مخولا من جانب رئيس الوزراء أليكسيس تسيبراس في ديسمبر الماضي لبحث نظام الدفع الموازي، بحسب ما نقلت «كاثيميريني»، إلا أنه لم يحصل على الموافقة النهائية للبدء في النظام الجديد. وبعد مرور شهر، فاز «ائتلاف اليسار الراديكالي» (سيريزا) الذي ينتمي له تسيبراس، في الانتخابات العامة.

وأفادت الصحيفة بأن الخطة يزعم أنها تضمنت نسخ «كلمات السر» الخاصة بحسابات ضرائب المواطنين، سرا، وذلك عن طريق القيام بأعمال قرصنة على موقع العائدات العامة. وتهدف الخطة إلى إنشاء نظام يسمح للمدفوعات بين أطراف ثالثة مع الدولة في حال تم إجبار البنوك على الإغلاق.

وكان فاروفاكيس لديه فريق عمل من أجل إعداد الخطة التي ذكرت الصحيفة أنها كانت تتطلب في النهاية توفير طاقم من الموظفين يضم ألف شخص لتطبيقها. ويشار إلى أن المؤتمر الهاتفي تم بعد أكثر من أسبوع من ترك فاروفاكيس لمنصب وزير المالية. من جانبه، قال أمس نائب وزير المالية ديميتريس مارداس: إن الحكومة لم تبحث مثل هذا المقترح من قبل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا