• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الحريري: ما جرى مسؤولية «حزب الله» و«التيار الحر»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 21 فبراير 2016

بيروت (وكالات)

أكد رئيس الوزراء اللبناني الأسبق سعد الحريري، أمس السبت، أن حزب الله والتيار الوطني الحر، يتحملان مسؤولية ما حدث مع السعودية التي تساعد لبنان بكل محبة.

وقال الحريري، في مؤتمر صحفي، بعد زيارة مفتي لبنان الشيخ عبد اللطيف دريان في دار الفتوى: «تشاورنا بأمور عدة سواء رئاسة الجمهورية أو الموقف السعودي بوقف المساعدات للجيش وقوى الأمن، ونحن نتفهم هذا الأمر، ونحض الحكومة على أن تتحرك في اتجاه السعودية لنرى كيف يحل هذا الموضوع». وأضاف: «لا شك أن المواقف التي اتُخذت في جامعة الدول العربية وفي كل المنابر الدولية ضد المملكة، خصوصاً في موضوع الاعتداء على السفارة السعودية في إيران هو موقف غير عربي وغير مفهوم». وتابع: «يجب أن يتم تصحيح هذا الشيء لأن المملكة لطالما كانت فاعل خير وكانت تساعد لبنان بكل محبة، ولم تطلب من اللبنانيين إلا أن يصلحوا لبنان، لذلك علينا أن نتكاتف ونحاول أن نرى كيف يحل الموضوع..

لا شك أن الكلام الذي يصدر عن المنابر سواء من حزب الله أو آخرين باتجاه السعودية مرفوض، وكلام هؤلاء لا يمثل لبنان والسياسة اللبنانية».

وردا على سؤال حول من يتحمل مسؤولية ما حصل مع السعودية وهل هو وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل فقط، قال الحريري: «من يتحمل هذا الأمر هو حزب الله والتيار الوطني الحر». وعما إذا كان سيتدخل بشكل مباشر مع المملكة لحل هذا الموضوع، قال الحريري: «نحن نجري اتصالات، ولكن نحن تكلمنا مرات عدة، كان هناك إجماع عربي، الخامنئي استنكر ما حصل في السفارة السعودية، ما الذي فعله وزير خارجية لبنان جبران باسيل برفضه السير بالإجماع العربي؟ هذا الأمر مؤسف». وأضاف: «موقف لبنان في الإجماع العربي يجب أن يكون مع العرب.

نحن نطالب بالنأي بالنفس فيما يخص سوريا، وهذا يمارَس، ولكن أن يحصل ما حصل للمملكة ثم أن نقول إن هذا ليس ذنبنا فهذا غير مقبول».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا