• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

محطته الثانية ضمن جولة أفريقية بدأها بكينيا

أوباما يبحث في أثيوبيا الأمن الإقليمي والتنمية والحوكمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 27 يوليو 2015

عواصم (وكالات)

بدأ الرئيس الأميركي باراك أوباما مساء أمس، زيارة لأثيوبيا تستمر يومين في محطته الثانية ضمن جولته الأفريقية التي تستمر 4 أيام، في سابقة لرئيس أميركي مكافأة لهذه الدولة الحليفة في مكافحة الإرهاب في القرن الأفريقي. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأثيوبية تيولدي مولوغيتا أن المحادثات ستشمل الأمن الإقليمي وأيضاً التنمية الاقتصادية والحوكمة. ومن المقرر أن يزور أوباما غداً مقر الاتحاد الأفريقي في أديس أبابا.

وقبيل انطلاقه باتجاه أديس أبابا، حث الرئيس الأميركي الكينيين على المساعدة في إنهاء فساد مستشر في كلمة له بنيروبي ركزت أيضاً على الحاجة إلى تحقيق المساواة بين الجنسين والوحدة الوطنية.

وقال أوباما أمام 5 آلاف من الضيوف الذين وجهت لهم دعوات ومن بينهم ممثلون عن المجتمع المدني والمدارس ونشطاء حقوقيون وشخصيات بارزة في مجال الإعلام، إنه جرى التهاون في الفساد في مختلف أنحاء المجتمع الكيني وينظر إليه على أنه «حالة طبيعية». كما دعا أوباما الكينيين إلى ترسيخ الديمقراطية ومكافحة الفساد.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا