• الثلاثاء 29 جمادى الآخرة 1438هـ - 28 مارس 2017م

التجربة الأولى في معسكر إيطاليا

الأهلي يكسب «شباب إنتر» بهدفي السعيدي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 27 يوليو 2015

وليد فاروق (دبي)

نجح فريق الأهلي في تحقيق فوز كبير ونتيجة معنوية طيبة في أولى مبارياته الودية بمعسكره الخارجي المقام حالياً بإيطاليا، وتغلب على فريق شباب إنتر ميلان بهدفين نظيفين في المباراة التي أقيمت، أمس الأول، وحمل الهدفان توقيع المغربي أسامة السعيدي، الأول من ركلة جزاء في الدقيقة 47، والثاني من تسديدة قوية من على حدود منطقة الجزاء في الدقيقة 50.

وقدم الفرسان خلال تلك المباراة عرضاً طيباً رغم أنها المباراة الأولى للفريق منذ آخر مواجهة رسمية خاضها الأهلي أمام النصر في نهائي كأس رئيس الدولة، منذ ما يقرب من الـ52 يوماً، ودفع كوزمين في بداية اللقاء بتشكيلة ضمت كلاً من أحمد ديدا في حراسة المرمى، في الدفاع خميس سالمين، وليد عباس، عبدالعزيز هيكل، محمد سبيل، وفي وسط الملعب نواف مبارك، حبيب الفردان، سياو، ماجد حسن، وفي المقدمة أحمد خليل وسعيد البلوشي.

واستطاع الفريق – مثلما نقل الموقع الرسمي للنادي - في فرض سيطرته مبكرا وشن هجوماً مكثفاً عن طريق الأطراف وعمق الملعب وبعد مرور ربع الساعة الأول سدد عبدالعزيز هيكل كرة قوية نجح حارس إنتر في التصدي لها ببراعة، بعدها قاد سياو هجمة من الجهة اليسرى نجح الدفاع الإيطالي في استخلاصها، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين مع أفضلية وسيطرة تامة للفرسان.

ومع بداية الشوط الثاني أجرى كوزمين عدة تغييرات على تشكيلة الفريق، فدفع بالحارس ماجد ناصر بدلاً من ديدا، وكل من إسماعيل الحمادي وأسامه السعيدي وحميد عباس والبرازيلي إيفرتون روبيرو وكوون يونج، وهي التغييرات التي أضفت مزيداً من السيطرة على أداء الفريق ليتمكن السعيدي في الدقيقة 47 من وضع الأهلي في المقدمة بعد تسجيله الهدف الأول من ركلة جزاء.

وتواصل الضغط الأهلاوي بعد هذا الهدف وهو الشيء الذي قاد السعيدي لتسجيل هدفه الشخصي الثاني له ولفريقه وذلك مع مطلع الدقيقة الخامسة من الشوط الثاني، بمجهود فردي بعدما راوغ على حدود منطقة الجزاء وتقدم وسدد بقوة داخل الشباك، بعدها سيطر الفرسان على مجريات المباراة بالكامل وأضاع لاعبوه عدداً من الفرص المحققة للتسجيل.

واظهر نجوم الأهلي من خلال المباراة مستوى بدني مميز يؤكد استفادتهم الكبيرة من فترتي الإعداد الأولى في دبي والثانية حتى الآن في إيطاليا، كما أظهر الفريق أداء جماعياً مميزاً مع تطبيق جيد لتعليمات وفكر المدرب الروماني كوزمين قبل بداية اللقاء. على جانب آخر، يواصل الفريق تدريباته صباحا ومساء، حيث ومن المقرر أن يخوض الفرسان غداً ثاني مواجهاتهم الودية بمواجهة فريق «سبال 1907» أحد أندية الدرجة الثانية الإيطالية، في مدينة أرونزو دي كادوري، والتي تبعد عن مقر معسكر الفريق في مدينة برونيكو ساعة واحدة فقط.

ويخطط الجهاز الفني بقيادة الروماني أولاريو كوزمين إلى مواصلة إشراك أكبر مجموعة من اللاعبين، كي تتحقق أقصى استفادة مثلما حدث في المباراة التجريبية الأولى.

يذكر أن معسكر الفرسان يستمر حتى الثامن من أغسطس المقبل، وذلك استعداداً لانطلاق الموسم الكروي الجديد واستئناف منافسات بطولة دوري أبطال آسيا بخوض مباراة نفط طهران في ذهاب دور ربع النهائي لبطولة يوم 25 أغسطس في إيران.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا