• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

تألق إماراتي في «دولية» أغادير للشراع

«تراث الإمارات» يحصد 3 ذهبيات وفضية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 27 يوليو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

تفوق فريق نادي تراث الإمارات على الفرق المشاركة في النسخة الثانية عشرة من بطولة المضيق الدولية للشراع الحديث والتي أقيمت السبت الماضي في مدينة أغادير المغربية، حيث تمكن من حصد ثلاث ذهبيات في مختلف فئات البطولة وفضية واحدة محققاً بذلك رقماً قياسياً في مواجهة فرق ومنتخبات عمالقة المغرب العربي.

وشهدت البطولة مشاركة واسعة من دول المغرب، الإمارات، مصر، تونس، لبنان وأنجولا، إضافة لمشاركة أوروبية لمنتخبات إسبانيا وفرنسا، وتمكن أشبال الإمارات من قهر المشاركين بالخبرة الواسعة والمتميزة، حيث تمكن محمد عبدالكريم من إحراز ذهبية فئة الليزر 4.7، وحل حمزة العلي الحمادي في المركز الثاني، وحصد سيف النعيمي ذهبية الليزر راديال، بالإضافة إلى تألق وفوز سيف المنصوري بذهبية الأوبتيمست.

وبدأت البطولة منذ الصباح الباكر وبتنظيم من الجامعة الملكية المغربية للشراع والنادي البحري للمضيق وبحضور ومشاركة أكثر من خمسين بحاراً توزعوا على فئات البطولة المختلفة، وقد جاءت المشاركة من ثمانية منتخبات وفرق مختلفة كان أغلبها يقضي هذه الفترة من العام في مدينة أغادير من أجل إعداد المعسكرات الخارجية والمختصة بالشراع.

ورفع أبناء الإمارات رصيدهم من الخبرة في المشاركة الدولية بتحقيق هذه الإنجازات وإضافة أرقام جديدة تحسب لرياضة الشراع الإماراتية، وقد أثنى على الإنجاز عبدالله العبيدلي أمين عام اتحاد الشراع والمرافق للوفد حالياً، حيث عبر عن الارتياح الكبير بهذه النتائج، والتي تحققت ضمن المعسكر الذي يقيمه الفريق حالياً في مدينة أغادير المغربية.

وقال العبيدلي «حققنا أكثر من إنجاز بالمشاركة في بطولة المضيق الدولية، حيث قمنا باستغلال ظروف المشاركة في المعسكر الحالي، وشاركنا في البطولة المقامة في التوقيت نفسه من أجل أن نرفع من رصيد الخبرة لدى لاعبينا، وقد أحسن أبناؤنا استغلال هذه الفرصة بتحقيق نتائج متميزة وواعدة تبشر بكل خير، وتنبئ بأن سواعد أبنائنا هي الأفضل والمتفوقة دوماً في هذا المجال، ماضون بقوة في الإعداد لأولمبياد ريو دي جانيرو في البرازيل». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا