• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

«ليست سياسية ولا دبلوماسية» الطابع:

«أسباب فنية».. تؤجل «محادثات الإنقاذ» بين اليونان ودائنيها!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 27 يوليو 2015

عواصم (وكالات)-

أثينا (د ب أ)

للمرة الثانية.. تأجلت محادثات كانت من المفترض أن تجريها الحكومة اليونانية مع الجهات الدائنة بشأن صفقة الإنقاذ الجديدة.وكشف مسؤول من وزارة المالية اليونانية أمس إن محادثات اليونان مع دائنيها بشأن صفقة إنقاذ جديدة ستتأجل حتى يوم غد الثلاثاء، مرجعاً سبب التأجيل إلى ما سماه «أسباب فنية» مشيراً إلى إن الأسباب ليست «سياسية ولا دبلوماسية» الطابع.

وكان من المفترض أن تبدأ اجتماعات ممثلي حكومة اليونان مع ممثلين من المفوضية الأوروبية والبنك المركزي الأوروبي وصندوق النقد الدولي اليوم الاثنين، وهو ما يعتبر التأجيل الثاني للمحادثات التي كانت مقررة يوم الجمعة الماضي. وأضاف مسؤول وزارة المالية الذي طلب عدم الكشف عن هويته أن المفاوضات على المستوى الفني ستبدأ يوم الثلاثاء، مضيفا أن رؤساء البعثات سيصلون إلى أثينا متأخرين «يوما أو اثنين... لأسباب فنية».وقال المسؤول اليوناني: إن الفرق التقنية للجهات الدائنة لليونان، ستصل إلى أثينا في نهاية الأسبوع الجاري، لافتاً إلى أن المحادثات التي ستنطلق الثلاثاء بين فرق الفنيين والمسؤولين اليونانيين ستناقش إعداد الاتفاق حول قرض دولي جديد للبلاد.وتهدف المفاوضات إلى الأعداد لمنح قرض جديد لثلاثة أعوام إلى اليونان يبلغ أكثر من 82 مليار يورو، وهو الاتفاق الذي تم الوصول إليه خلال اجتماع قادة منطقة اليورو وأثينا في 13 يوليو الماضي.

وكان البرلمان اليوناني تبنى الخميس الماضي الشق الثاني من تدابير تطالب بها الجهات الدائنة مما يفسح المجال أمام حصول البلاد على خطة مساعدة مالية ثالثة.واشترطت الجهات الدائنة لليونان اقرار هذه الإجراءات قبل بدء المفاوضات حول شروط خطة مساعدة ثالثة إلى اليونان.

وعلى صعيد آخر، نقل وزير المالية البريطاني جورج أوزبورن وجهة نظر بريطانيا لإصلاح الاتحاد الأوروبي خلال زيارته إلى باريس أمس ساعيا للحصول على دعم نظيره الفرنسي لاتفاق يمكن لحكومة المحافظين البريطانية طرحه على الناخبين في استفتاء موعود بشأن عضوية بريطانيا في الاتحاد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا