• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

احتساب تنفيذ الخطط التحسينية ضمن الدرجة النهائية أهم تغييرات دورة 2015

51 جهة تسلّم مشاركات الفئة الأولى لـ «أبوظبي للأداء الحكومي المتميز»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 26 يوليو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

استكملت الجهات الحكومية المشاركة في الدورة الرابعة لجائزة أبوظبي للأداء الحكومي المتميز تسليم وثائق الفئة الأولى والتي بلغت 306 وثائق تمثل نسبة 100% من المشاركات المقدمة من 51 جهة شاركت في جميع جوائز الفئة الأولى، وجاء استلام الوثائق عبر المنصة الرقمية الخاصة بجائزة أبوظبي للأداء الحكومي المتميز.

وقال الدكتور ياسر أحمد النقبي مدير مكتب برنامج أبوظبي للتميز التابع للأمانة العامة للمجلس التنفيذي،: «بلغت جائزة أبوظبي للأداء الحكومي المتميز مرحلة متقدمة وذلك بتسليم الجهات الحكومية لمشاركات الفئة الأولى، ووصول إجمالي المشاركات بالدورة الحالية إلى 927 وثيقة مقارنة بـ752 في الدورة الماضية، ما يؤكد حرص الجهات على تطبيق كافة معايير وأطر الجائزة والتي تسهم في تجذير التميز كمنهج للارتقاء بمنظومة الأداء المؤسسي إضافة إلى تطبيق أفضل الممارسات المتبعة في مجال الإدارة والخدمات، وذلك تحقيقاً لتوجيهات القيادة الرشيدة والتي تؤمن بدور جائزة أبوظبي للأداء الحكومي المتميز في تجذير ثقافة التميز وتطوير الفكر الإداري على الصعيدين الإجرائي والعملي لإضفاء هوية واحدة على مختلف المؤسسات والجهات العاملة في حكومة أبوظبي عنوانها الكفاءة والتميز».

وأضاف النقبي أن الجائزة وعلى مدى الدورات الماضية حققت نقلة نوعية في الأداء المؤسسي وتقديم الخدمات المتميزة وذلك عبر العمل على تنميةً قدرات الموظفين وتأهيلهم وتدريبهم، والاستفادة من أفضل الممارسات المحلية والإقليمية والعالمية، كما تعد قيمة مضافة على صعيد الأداء الحكومي. معرباً بالوقت ذاته في أن تكون الدورة الرابعة بداية لمرحلة جديدة من التميز في الأداء المؤسسي، وللتنافس المشرف بين الجهات في تقديم الأفضل في مجالات الإدارة والخدمات.

وأشار مدير مكتب برنامج أبوظبي للتميز إلى سعي الجائزة لتطوير الأداء في الجهات الحكومية والارتقاء فيه ليكون بذلك نموذجاً يحتذى به محلياً وعالمياً. مضيفاً أن من أهم التغييرات المصاحبة للدورة الرابعة 2015 هي احتساب تنفيذ الخطط التحسينية التي قامت بها الجهات ضمن الدرجة النهائية وذلك حرصا من إدارة البرنامج على التأكيد على أهمية استمرارية عملية التحسين ودورها في رفع مستويات الأداء. وتشمل جوائز الفئة الأولى لجائزة أبوظبي للأداء الحكومي المتميز على ثلاثة أقسام، يشمل القسم الأول الجائزة الرئيسية للجهات والتي تركز على بناء ثقافة التميز من خلال تطبيق المعايير وفقاً لأفضل الممارسات وفهم متطلبات التميز للجهات الحكومية لتحقيق النتائج المستهدفة على كافة المستويات والمجالات في الجهة وتحصل عليها الجهة المتميزة على مستوى حكومة أبوظبي، ويشمل القسم الثاني الجوائز الفرعية للجهات والتي تركز على نطاق قدرات الجهات الحكومية للوصول إلى مرحلة نضج التميز من خلال القيادة والتميز في تقديم الخدمات والاهتمام وتطوير الموارد البشرية.

فيما يتضمن القسم الثالث جوائز محركات التميز للجهات والتي تم تصميمها لمواكبة أولويات حكومة أبوظبي اعتماداً على أفضل الممارسات وبالتشاور مع الجهات الحكومية بهدف استدامة التحسين ونشر ثقافة التميز في حكومة أبوظبي، وتشمل خمسة محركات وهي الجهة المتميزة في إدارة المعرفة، والجهة المتميزة في مجال استدامة التوطين، والجهة المتميزة مالياً، والجهة المتميزة إلكترونياً، والجهة المتميزة في إدارة المخاطر واستمرارية الأعمال وهي التي تم الإعلان عن تطويرها خلال أعمال الملتقى الأول لاستدامة الأعمال، بهدف تطبيق أفضل الممارسات في هذا المجال، وتمكين الجهات من التقييم والإدارة والتحكم بالمخاطر، والاستمرار في تقديم خدماتها والقيام بمهامها الحيوية خلال الطوارئ. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض