• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

في منافسات اليوم الثالث بـ«ليوا للرطب»

المنصوري والقبيسي يتقاسمان صدارة «قمة المانجو»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 26 يوليو 2015

فواكه الدار تشهد منافسات قوية من المزارعين

إيهاب الرفاعي (المنطقة الغربية): تقاسم المنصوري والقبيسي نتائج منافسات المانجو المحلي والمنوع التي أقيمت ضمن فاعليات مهرجان ليوا للرطب الذي استقطب أعداداً كبيرة من المهتمين بالزراعة وخاصة النخيل سواء من داخل الدولة وخارجها. حيث أسفرت نتائج مسابقة المانجو المحلي عن فوز شلويح مطر المنصوري بالمركز الأول وجائزتها 25 ألف درهم، بينما جاء في المركز الثاني سعيد حمدان المنصوري وجائزتها 20 ألف درهم، وفي المركز الثالث جاء محمد سيف موسى الهاملي وجائزتها 15 ألف درهم، وفي المركز الرابع جاء محمد عبد الله بن شيبان المهيري وجائزتها 12 ألف درهم، وفي المركز الخامس جاءت فاطمة الكندي زوجة أحمد عبيد محمد المزروعي وجائزتها 10 آلاف درهم، وفي المركز السادس جاء أحمد عبيد محمد المزروعي 9 آلاف درهم، وفي المركز السابع موزة سالم حزيم خلفان المنصوري، وحصلت على جائزة 8 آلاف درهم، وفي المركز الثامن ورثة عبدالله علي محمد بن شيبان المري، وحصل على جائزة 7 آلاف درهم. وفي منافسات المانجو المنوع استطاع عبد الله سلطان حجي سلطان القبيسي أن يحقق المركز الأول بجدارة، ويحصل على جائزة 25 ألف درهم، بينما جاء في المركز الثاني محمد عبدالله بن شيبان المهيري وحصل على جائزة 20 ألف درهم، وفي المركز الثالث حجي سلطان حجي سلطان القبيسي وحصل على جائزة 15 ألف درهم، وفي المركز الرابع زايد سلطان حجي سلطان القبيسي وحصل على جائزة 12 ألف درهم، وفي المركز الخامس حسن علي محمد علي المازم وحصل على جائزة 10 ألاف درهم، وفي المركز السادس علي سلطان حجي سلطان القبيسي وحصل على جائزة 9 آلاف درهم، وفي المركز السابع سعيد حميد علي سويدان المزروعي وحصل على جائزة 8000 درهم، وفي المركز الثامن فاطمة جمعة راشد بوقفل الياسي وحصل على جائزة 7 آلاف درهم، وفي المركز التاسع ورثة عبدالله علي محمد شيبان المري وحصل على جائزة 6 آلاف درهم، وفي المركز العاشر محمد خميس عبيد فضل السويدي وحصل على جائزة 5 آلاف درهم.

وفي منافسات مسابقة فواكه الدار التي شهدت منافسة حامية بين المتسابقين ورصدت لها اللجنة المنظمة 100 ألف درهم كجوائز للفائزين الثلاثة الأوائل فقط، وذلك بهدف إعطاء الفرصة للسياح والمواطنين للاطلاع على الإنتاج الزراعي المحلي للدولة، وتشمل أصنافاً متنوعة من الفواكه المزروعة في المزرعة أو حديقة البيت التي تعود ملكيتها للمشترك وحرص عدد كبير من المتسابقين على المشاركة في هذه المسابقة المتميزة قبل أن تعلن لجنة التحكيم عن فوز صالح محمد أحمد يعروف المنصوري بالمركز الأول وجائزتها 50 ألف درهم، بينما جاء في المركز الثاني شلويح مطر سيف المنصوري وحصل على جائزة 30 ألف درهم، وفي المركز الثالث جاء عوض هلال أحمد الهاملي وحصل على جائزة 20 ألف درهم. وأكد عبيد خلفان المزروعي مدير المهرجان أن مسابقة فواكه الدار من المسابقات التي تم حرصت اللجنة المنظمة على إدراجها ضمن مسابقات المهرجان لتنويع فئات المسابقات وتشجيع المزارعين والسكان على الزراعة بشكل عام سواء داخل منازلهم أو مزارعهم، وهو ما دفع باللجنة المنظمة على وضع مجموعة من الاشتراطات التي التزم بها المشاركون في المسابقة ومنها أن يكون من الإنتاج المحلي لدولة الإمارات لعام 2015، ويجب أن تكون سلّة الفاكهة من محصول مزرعة المشارك أو حديقة منزله، وتخضع المزارع والمنازل الفائزة بالمراتب الأولى في المسابقة للكشف والتدقيق من قبَل لجنة التحكيم. ومن جانبهم أشاد الفائزون في مسابقات المانجو وسلة الفواكه بتنويع المسابقات والفئات المختلفة التي تتيح لأغلب المزارعين المشاركة في المهرجان والاستفادة منه، ويؤكد شلويح مطر المنصوري الفائز بالمركز الأول في فئة المانجو المحلي أنه سعيد بالفوز بالمركز الأول خاصة وأنها ليست المرة الأولى التي يشارك فيها بالمسابقة وسبق له الاشتراك في الدورات الماضية وحقق مراكز بها. ويعتبر المنصوري أن زيادة وزن المشاركة إلى 20 كجم أفضل في سلة الفواكه حيث سيدفع المشاركين إلى الاهتمام المتزايد بالزراعة ككل وليس التركيز على أشجار بعينها، قائلاً:«إن المشاركة في مهرجان ليوا للرطب إنجاز في حد ذاته، فما بالك بمن يحقق فيها مركزاً متقدماً بين أكبر المزارعين والمهتمين بالزراعة على مستوى الدولة وليست الغربية فحسب».

كادر 3

رؤية الشؤون الإسلامية في جناح «الأوقاف»

حرصت الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف في المنطقة الغربية على المشاركة في مهرجان ليوا للرطب، وذلك من خلال جناح متميز لها يقدم باقة متنوعة من المعلومات والإرشادات التي توضح رسالة الهيئة ورؤيتها الإستراتيجية وتعريف الجمهور بأهمية الوقف، وغيرها من المعلومات الدعوية الأخرى. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض