• الاثنين غرة ربيع الأول 1439هـ - 20 نوفمبر 2017م

«الثلاثي» قاد الوصل إلى الفوز «الثمين» على الوحدة

«RCL» السلاح البرازيلي لـ«الإمبراطور» يواصل رحلة التوهج

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 04 فبراير 2017

معتصم عبدالله (دبي)

واصل الثلاثي البرازيلي رونالدو وكايو وليما، قيادة الوصل نحو النتائج الإيجابية، خلال الموسم الحالي، بالفوز المستحق على ضيفه الوحدة 2-1 أمس الأول، على ملعب زعبيل، في «الجولة 17»، لدوري الخليج العربي، وأهدى كايو كرة الهدف الأول من تمريرة ذكية لمواطنه ليما في الدقيقة التاسعة، قبل أن يسجل رونالدو هدف الفوز «الثمين» في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع، من ركلة حرة، ليهدي فريقه النقاط الثلاث، وفي المقابل يحرم «العنابي» الذي نجح في إدراك التعادل بوساطة قائده إسماعيل مطر مطلع الشوط الثاني من العودة بنقطة ثمينة.

وعلى غرار ثلاثي «البارسا» MSN «ميسي، سواريز، نيمار»، وأقرانهم في ريال مدريد BBC «بنزيمة، بيل، كريستيانو»، أصبح الثلاثي البرازيلي في «فرقة الإمبراطور» الـRCL «رونالدو، كايو، ليما» السلاح الأقوى لـ«الأصفر» في الموسم الحالي، رغم الفوارق في المقارنة، وتكفل الـRCL بتسجيل نحو 89,47% من أهداف «الفهود» في الدوري، والتي وصل عددها إلى 38 هدفاً، بنهاية مباراة أمس الأول، من بينها 34 هدفاً بتوقيع الثلاثي البرازيلي.

واحتفل البرازيلي ليما هداف الوصل ودوري الخليج العربي، الذي نجح في افتتاح التسجيل أمام الوحدة، بهدف مبكر في الدقيقة التاسعة، بمعادلة رقمه القياسي في عدد الأهداف في الدوري بالوصول إلى 20 هدفاً، وهو الرقم ذاته من الأهداف الذي سجله اللاعب في الموسم الماضي، ولكن في 26 مباراة، حيث تبدو الفرصة متاحة أمام ليما لزيادة غلته من الأهداف في الجولات التسع المتبقية في الدوري.

وأكد بدوره البرازيلي رونالدو صاحب هدف الفوز الثمين من ركلة حرة في الدقائق الأخيرة من المباراة تميزه المستمر ومهاراته الرائعة في استثمار الركلات الحرة، بعدما احتفل بهدفه السابع في الدوري، خلال موسمه الأول مع «الفهود»، وهي المرة الثالثة التي يسجل فيها رونالدو بالطريقة ذاتها، بعد الأولى أمام الجزيرة 2-3 في افتتاح الدور الثاني، والثانية أمام النصر في الجولة 16.

ولا يقتصر تميز RCL في مشوارهم مع الوصل في الدوري، على تسجيل الأهداف، بل يتعدها بالضرورة إلى الصناعة المميزة، حيث يتصدر رونالدو قائمة أفضل صُناع اللعب في فرقة «الفهود» برصيد 6 فرص، ترجمت إلى أهداف، مقابل 3 للثنائي ليما وكايو. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا