• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  03:32    شيخ الازهر يدين "العمل الارهابي الجبان" ضد كنيسة قبطية في قلب القاهرة    

الإمارات ترسي الشرعية والأمن في المناطق المحررة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 21 فبراير 2016

رعد الريمي (عدن)

تُعيد الشرعية اليمنية ترتيب أولوياتها السياسية والأمنية في عدن لمنع أية اختلالات أمنية قد تحدث في المناطق المحررة، وذلك برعاية دول التحالف العربي، وعلى رأسها الإمارات، ومن خلال السلطة المحلية بقيادة كل من محافظ المحافظة عيدروس الزبيدي، ومدير أمنها شلال شائع.

وتواصلت اللقاءات والمشاورات في السابق إبان تحرير المحافظة من ميلشيات الحوثي والمخلوع صالح التي تجمع قيادات المقاومة والسلطات المحلية وقوات التحالف بقيادة الإمارات، بهدف الوصول إلى ترتيبات تسهم في وضع حد للانفلات الأمني الذي تشهده عدن.

وأقرت الاجتماعات في عدن التي أجرتها كل أطراف السلطة بتوجيهات رئاسية، خططاً أمنية اطلع عليها فخامة الرئيس اليمني عبد ربه هادي، جرى طرحها من خلال اجتماعات أجراها رئيس الوزراء المهندس خالد محفوظ بحاح مع السلطة المحلية بقيادة محافظ محافظة عدن ومدير أمن عدن شلال شائع، لبحث تطبيق هذه الخطط الأمنية، والتقليل من الاختلالات التي باتت تقلق المواطن خلال الأيام الأخيرة الماضية.

وتأتي هذه التدابير في ظل الهاجس الأمني، هو ما يؤرق السكان في مدينة عدن منذ تحريرها التي وجدت نفسها بين ليلة وضحاها تعيش فراغاً أمنياً بسبب خروجها من حرب مدمرة فرضها الانقلابيون، وتسببت في تعطيل كل مؤسسات الدولة، بما فيها الأجهزة الأمنية.

وأفضت الاجتماعات إلى نتائج إيجابية بين قوات التحالف وقيادات المقاومة والسلطات المحلية، إلى وضع خطة أمنية، تهدف إلى نشر أفراد المقاومة على مداخل عدن وداخل مدنها بزي موحد، وغرفة عمليات مشتركة كخطوة أولية تسبق تأهيل عدد كبير من أفراد المقاومة الذين يتم تأهيلهم خارج اليمن لدمجهم. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا