• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

مليون درهم جوائز السباق السابع للخيول بالمضمار العائلي

«كولمار كيد» يتحدى «حاذق» على لقب جبل علي للميل اليوم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 24 يناير 2014

محمد عمر (دبي) - ينظم مضمار جبل علي ظهر اليوم حفل سباقه السابع لهذا الموسم الذي يحمل اسم «زعبيل» والذي يتألف من ستة أشواط، خصص كلها للخيول العربية الأصيلة، بمشاركة 76 خيلاً، وتبلغ القيمة الإجمالية لجوائزها 955 ألف درهم، ويعد الشوط الثالث الأبرز في الحفل، والذي خصص للخيول المهجنة الأصيلة عمر 4 سنوات لخيول شمال الكرة الأرضية و3 سنوات وما فوق لخيول الجنوب لمسافة 1600 متر «جروب 3»، والذي تبلغ القيمة الإجمالية لجوائزه 575 ألف درهم برعاية شادويل، وتتنافس على اللقب 8 من الخيول القوية أبرزها «كولمار كيد» بإشراف مصبح المهيري وقيادة سلفستر دي سوذا صاحب الفوز مرتين بذات المسافة والمضمار، أما وصيفه في السباق الأخير «فرجت» بإشراف دروبا سلفرتنام وقيادة جيمس دويل فلن يكون صيداً سهلاً، خاصة وأنه خسر بفارق رقبة في ذلك السباق، وبالطبع لا تقتصر المنافسة على هذين الخيلين، فهناك الجواد القوي «حاذق» بإشراف علي الرايحي وقيادة بول هانجان بطل تحضيري جبل علي ستيكس، فهو صاحب نتائج مميزة بهذا المضمار، كما يطمح «فارير» باشراف ساتيش سيمار وقيادة ريتشارد مولين إلى اللقب، بعد أن حل ثالثا في آخر مشاركة وربما تأتي الخطورة من «جولد بيرل» بإشراف ساتيش سيمار وقيادة مارك مونجان، الذي حقق فوزاً مثيراً قبل أن يحل وصيفاً بفارق رأس في آخر مشاركة قبل أسبوعين بذات المضمار.

وخصص الشوط الأول لسباق روما كابانيللي «مجموعة هيبو» للخيول الأصيلة المبتدئة عمر 3 سنوات فما فوق لمسافة 1400 متر، بمشاركة 15 خيلاً، أبززها «بوليس فورس» بإشراف علي الرايحي وقيادة رويستون فرينش والذي خسر المركز الأول بفارق ضئيل قبل 4 أسابيع بذات المسافة والمضمار، ويشاركه الحظوظ صاحب المركز الثالث في ذات السباق «ريتيرينينج هيرو» بإشراف ساتيش سيمار وبقيادة ريتشارد مولين، وقد تاتي الخطورة من «برافو يوم زين» بإشراف الرايحي أيضا فقد كان وصيفا ثم ثالثا بهذا المضار قبل ان يحل رابعا في آخر مشاركة له بميدان قبل 50 يوماً.

وخصص الشوط الثاني للخيول المهجنة الاصيلة تصنيف 70– 85 عمر 4 سنوات وما فوق لخيول شمال الكرة الأرضية و3 سنوات فما فوق لخيول الجنوب لمسافة 1800 متر تكافؤ، على لقب شادويل فارم، ويتوقع أن يقود التنافس «ستريت اكت» بإشراف علي الرايحي وقيادة رويستون فرينش، حيث حقق هذا الجواد فوزا كاسحا بداية الموسم بذات المسافة والمضمار لكنه تراجع بعدها قبل ان يحل ثالثا في آخر مشاركة، وبحظوظ مشابهة يدخل منافسا بقوة على الصدارة «هنري كلاي» بإشراف دووج واتسون وقيادة باتريك دوبس والذي كان بطلاً بهذا المضمار ثم ثالثا بمضمار أبوظبي قبل أن يتأخر أيضا بمضمار أبوظبي في آخر مشاركة، اما «فيسكال» بإشراف ماجد الجهوري وبقيادة نويل جاربوت فقد حقق فوزه الأول ايضا بذات المضمار قبل ان يتاخر في اخر مشاركة، وينافس أيضا «هاسيندا» بإشراف دووج واتسون وبقيادة سام هيتشكوت فقد كان ثالثا قبل نحو شهر بذات المضمار، ولا يمكن تجاهل «نيد تو نو» للرايحي وبقيادة هاري بنتلي فقد كان ثالثا أيضا بذات المضمار قبل أسبوعين.

وخصص الشوط الرابع للخيول المهجنة الأصيلة لمسافة 1400 متر «شروط» والذي تبلغ قيمة جوائزه 120 الف درهم برعاية مارش انسكو، ويسعى الجواد «كناف» إلى الحفاظ على الصدارة و مواصلة الانتصارات، بعد ان سجل بقيادة بول هانجان فوزين متتاليين بذات المضمار والمسافة، كما أنه كان وصيفاً قبل ذلك، وينافسه على اللقب زميله في الاسطبل «فنون» بقيادة سلفستر دي سوذا والذي بدأ العودة تدريجيا وحل ثالثا في آخر مشاركة، أما الأعلى تصنيفا في السباق فهو الجواد «انسيفر» بإشراف علي الرايحي وقيادة رويستون فرينش وسبق له أن حقق فوزاً عريضاً بذات المسافة والمضمار، ثم غادر إلى مسقط ليحل وصيفاً قبل 22 يوما، كما يتوقع أن يكون منافساً شرساً على اللقب «شيشي» بإشراف مصبح المهيري أيضا فقد اثبت وجوده في أول ظهور له بالدولة بميدان عندما جاء وصيفاً وثالثا قبل أن يسجل فوزاً رائعاً بذات المضمار والمسافة قبل أسبوعين.

وخصص الشوط الخامس للخيول المهجنة الأصيلة عمر 3 سنوات وما فوق على لقب مضمار نيوبري لمسافة 1400 متر تكافؤ، بمشاركة 16 خيلاً أبزرها «مارك تو ماركيت» بإشراف دووج واتسون وبقيادة سام هيتشكوت، والذي كان وصيفا في آخر مشاركة قبل نحو 3 اسابيع بذات المضمار، وينافس أيضا «محترم» بإشراف مصبح المهيري وبقيادة سلفستر دي سوذا، والذي كان وصيفة في آخر مشاركة له بميدان في بداية الموسم، ويبحث عن العودة لمنصات التتويج «كونت باريس» بإشراف أحمد بن حرمش وبقيادة تاج أوشي فقد تأخر في آخر مشاركة، لكنه كان رابعاً بميدان وثالثاً بذات المضمار والمسافة.

وخصص الشوط السادس والأخير في الحفل للخيول المهجنة الأصيلة على لقب ديرزنتاون ستد لمسافة 1200 متر تكافؤ، ويسعى الجواد «سيرج اهيد» باشراف علي الرايحي وبقيادة رويستون فرينش لتحقيق أول فوز بالدولة ومفارقة سوء الطالع الذي لازمه خلال السباقات الماضية حيث حل في المركز الثاني ثلاث مرات قبل ان يحل ثالثا قبل نحو 3 أسابيع بميدان وذلك من جملة خمس مشاركات له هذا الموسم بالدولة، ويبحث عن الفوز أيضا «دار راشد» بإشراف مصبح المهيري وبقيادة نويل جاربوت، فقد كان ثالثا مرتين بذات المضمار، أما «براوز» بإشراف دروبا سلفرتنام فقد تأخر في آخر مشاركة، وكان قبلها قد حقق المركز الأول بميدان، فهو أيضاً منافس قوي على الصدارة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا