• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

«الطرق» تزور مركز راشد لعلاج ورعاية الطفولة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 03 يناير 2014

دبي (الاتحاد) - زار وفد من قطاع الاستراتيجية والحوكمة المؤسسية في هيئة الطرق والمواصلات، مركز راشد لعلاج ورعاية الطفولة، وذلك في إطار مبادراتها المجتمعية الرامية إلى تعزيز أواصر الترابط بينهم وبين مختلف الجهات في دبي خاصة المتعلقة بفئة المعاقين وغيرها من القضايا المجتمعية، من خلال تقديم الدعم المادي والمعنوي لها في سبيل الارتقاء بنوعية الخدمات التي تُقدم لأطفال المركز. وكانت الهيئة قد اعلنت في فترة سابقة تبنيها تجهيز فصل دراسي مميز في مركز راشد لعلاج ورعاية الطفولة، إلى جانب رعاية الهيئة لمختلف الأنشطة التعليمية في المركز حيث خصصت جهودها هذا العام لرعاية البرامج التعليمية، كما تقدم الهيئة لطلبة المركز بطاقات “نول” الزرقاء مجاناً لاستخدامها في المواصلات العامة مجاناً دعماً من هيئة الطرق والمواصلات لهذه الشريحة من أبناء المجتمع. وأوضح عبدالمحسن إبراهيم يونس، المدير التنفيذي لقطاع الاستراتيجية والحوكمة المؤسسية بالهيئة، أن الهيئة لا تألو جهداً في التواصل الاجتماعي مع مختلف الجهات الخارجية في المجتمع وخاصة المتعلقة بمجال القضايا المجتمعية والإنسانية، وذلك في سبيل نشر وغرس ثقافة التطوع وحب العطاء في نفوس موظفيها في مساعدة الآخرين الذين هم بحاجة ماسة إلى دعم المجتمع لهم سواء ماديا أو معنوياً. وأضاف: جاءت هذه المبادرة من أجل حرصنا كفريق عمل واحد على تحقيق مبدأ التواصل والتفاعل مع الجهات الخارجية المعنية بالقضايا الإنسانية، من خلال دعم جهودهم المبذولة في سبيل تقديم خدمات تتماشى وأفضل المعايير العالمية والمساهمة معهم في الارتقاء بنوعيتها.

وتخلل الزيارة إطلاع وفد الهيئة على أفضل الوسائل التي يتم اتباعها مع الأطفال من من ذوي الإعاقة، والتعرف على أبرز الخدمات والبرامج التعليمية والتدريبية لهم لمساعدتهم على التكيّف مع البيئة المحيطة بهم بكل سهولة ويسر، كما تخلل اللقاء أيضاً، أخذ جولة تفقدية في مرافق وأقسام المركز والاطلاع على انجازات المركز مع الاستماع إلى نبذة تعريفية عن أداء كل قسم، وذلك من قبل مدير العلاقات العامة في المركز.

من جهتها ثمنت مريم عثمان، مديرة مركز راشد لعلاج ورعاية الطفولة بدبي، زيارة هيئة الطرق والمواصلات للمركز وهو ما يعكس مدى حرص الجهات الحكومية في المجتمع في التواصل مع مراكز ذوي الاحتياجات الخاصة وتقديم كل أوجه التعاون لهم، وهو ما يساعد فريق العمل القائمين عليها بالارتقاء بالخدمات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض