• الأربعاء 09 شعبان 1439هـ - 25 أبريل 2018م

الصفراء والحمراء والناعمة الخيارات المطروحة

معركة الإطارات في «فورمولا- 2» و«جي بي 3»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 24 نوفمبر 2017

أبوظبي (الاتحاد)

تستضيف أبوظبي الجولات النهائية لسباق «الفورمولا- 2» وسلسلة «جي بي 3» والتي ينظمها الاتحاد الدولي للسيارات، واختارت شركة «بيريللي» إطارات «بي زيرو» الصفراء الناعمة و«بي زيرو» الحمراء الناعمة جداً للاستخدام خلال سباق «الفورمولا- 2»، كما تم اختيار مجموعة من الإطارات الناعمة في سباق «جي بي 3» لخوض هذه المعركة الختامية في السباقين.

وتشهد أمسية الأحد المقبل تكريم الفائزين في كلا السباقين، وتقوم «بيريللي» بتقديم الجوائز إلى بطل سباق «جي بي 3» وأفضل سائق من فئة الناشئين في سباق «الفورمولا- 2»، وذلك وفقاً لتصويت لجنة تضم نخبة من الصحفيين العالميين.

تبدأ التجارب التأهيلية في السابعة مساء اليوم، بعد التدريبات التي تنطلق في الحادية والنصف صباحاً، ويبدأ السباق الأول في السادسة و40 دقيقة مساءً، ويتألف من 31 لفة، وسيكون على كل سائق دخول ركن التوقف المؤقت إلزامياً مرة واحدة على الأقل، وهذا لا يحدث خلال اللفات الست الأولى، على عكس سباقات «فورمولا- 1»، حيث لا يجب على السائقين بدء السباق بنفس الإطارات التي استخدموها خلال التجارب التأهيلية.

يتم تحديد ترتيب السائقين عند خط الانطلاق لسباق السرعة الأول في الثانية و10 دقائق ظهر الأحد بناءً على الترتيب النهائي للسباق الأول، بعد عكس ترتيب المراكز الثمانية الأولى، ويتألف السباق من 22 لفة من دون توقف إلزامي في ركن التوقف المؤقت.

وتنطلق التجارب التأهيلية في الثالثة و10 دقائق ظهر الغد، بعد جولة تدريبية واحدة تقام في العاشرة و15 دقيقة صباح الغد، ويبدأ السباق الأول في الثانية و20 دقيقة ويتألف من 18 لفة، ليتبعه السباق الثاني في السادسة و40 دقيقة مساء الأحد، ويتألف من 31 لفة، ويتم تحديد ترتيب السائقين عند خط الانطلاق للسباق الثاني بناء على الترتيب النهائي للسباق الأول، بعد عكس ترتيب المراكز الثمانية الأولى.

تتكون حلبة ياس من 3 أقسام رئيسية، حيث يضم القسم الأول مجموعة من أسرع وأطول المنعطفات والتي تتسبب بضغوط جانبية شديدة على الإطارات، بينما يتألف الثاني في معظمه من مسارين طويلين ومستقيمين، في حين يتكون الثالث من منعطفات بطيئة وحادة. وتسهم المسارات الملساء في التخفيف من استهلاك الإطارات بعض الشيء، ولكن تلعب قوة الجر هنا دوراً محورياً في زيادة السرعة على المسارات المستقيمة والطويلة، وعند تجاوز المنعطفات البطيئة، وبالمقابل، يتعين على السائقين في هذه المسارات تجنّب تدويم العجلات وانزلاقها للحفاظ على سلامة الإطارات الخلفية للسيارة.

وقال ماريو إيزولا، مدير سباقات السيارات في «بيريللي»: كما هو الحال في سباقات «الفورمولا- 1، تقدم أبوظبي جولات ختامية رائعة لموسم آخر من سباقات «الفورمولا- 2 وبطولة «جي بي 3»، وتنطوي حلبة ياس على تحديات قوية بالنسبة للسائقين والإطارات على حد سواء، حيث تتضمن مزيجاً فريداً من المسارات المستقيمة ذات المسافات القصيرة والسرعات العالية، فضلاً عن المزيد من الأقسام التي تتطلب حلولاً فنية عالية المستوى.

وأضاف: بعكس بطولة «الفورمولا- 1»، تقام سباقات «الفورمولا- 2» و«جي بي 3» خلال فترة النهار، حيث ترتفع درجة حرارة مسارات السباق، وتحتم هذه المتطلبات المتنوعة على السائقين التفكير بأفضل السبل التي تتيح لهم الاستخدام الأمثل لإطاراتهم، وهو ما يمكنهم من اكتساب مهارات بالغة الأهمية والتي تؤهلهم بدورها للمشاركة في سباقات «الفورمولا- 1». وتابع: سيتم منح كل واحدة من السيارات المشاركة في سباق «الفورمولا- 2» - خمس مجموعات من الإطارات المخصصة للطقس الجاف، وثلاث مجموعات من الإطارات المخصصة للطقس الماطر، وتتكون مجموعات الإطارات الجافة الخمس من 3 مجموعات من الإطارات الناعمة، ومجموعتين من الإطارات الناعمة جداً. وأوضح: «يمكن للسائقين استخدام تشكيلة الإطارات الخاصة بهم بالطريقة التي يفضلونها، ولكن يتعين عليهم استخدام مجموعة واحدة منها على الأقل في السباق المحدد إلا إذا كان الجو ماطراً طيلة السباق، كما ينبغي أن تتم إعادة مجموعة واحدة من الإطارات الأقل نعومة بعد جولات التجارب الحرة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا