• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

أوباما يدعو أنقرة وأكراد سوريا إلى «ضبط النفس»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 20 فبراير 2016

وكالات

قال الرئيس الأميركي، باراك أوباما، لنظيره التركي رجب طيب أردوجان، إنه يدعم حق تركيا في الدفاع عن نفسها.

وعبر في مكالمة هاتفية، مع الرئيس التركي، دامت ساعة و20 دقيقة، عن قلقه من تقدم «وحدات حماية الشعب الكردية» شمالي سوريا. ودعا أوباما القوات الكردية إلى عدم استغلال الوضع والسيطرة على المزيد من المواقع قرب الحدود التركية. كما حث تركيا على ضبط النفس والتوقف عن قصف المنطقة بالمدفعية. وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض قد قال إن مسلحين تدعمهم الولايات المتحدة بمن فيهم وحدات حماية الشعب الكردية سيطروا الجمعة على بلدة الشدادي الاستراتيجية في محافظة الحسكة شمال شرقي سوريا من أيدي مسلحي تنظيم «داعش». وتأتي «السيطرة» على الشدادي بعد مضي 3 أيام على انطلاق هجوم جديد ضد التنظيم تقوم به «قوات سوريا الديمقراطية» المدعومة بغطاء جوي أميركي. ومن شأن «السيطرة» على الشدادي المساعدة في عزل مدينة الرقة عاصمة التنظيم في سوريا. وقال رامي عبدالرحمن مدير المرصد، ومقره بريطانيا: إن «الاستيلاء على الشدادي يعد ضربة معنوية قوية» للتنظيم. وأضاف «رغم أن التنظيم ما زال يسيطر على العشرات من القرى في المنطقة، فإن قوات سوريا الديمقراطية قد سيطرت على المزيد من القرى والأراضي الزراعية في الأيام الماضية». يذكر أن «قوات سوريا الديمقراطية»، التي شكلت في أكتوبر الماضي، تضم في صفوفها وحدات حماية الشعب الكردية التي أثبتت أنها من أكثر شركاء التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة فاعلية في مجابهة تنظيم «داعش» على الأرض في سوريا.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا