• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

نتيجة اللقاء معلقة على «جناحي الأطراف»

زنجا: لست ساذجاً حتى أكشف أوراقي لمدرب بحجم باكيتا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 24 يناير 2014

أبوظبي (الاتحاد)- أكد الإيطالي والتر زنجا، مدرب الجزيرة، أن فريقه أمضى أسبوعاً جيداً، من العمل المنظم والجاد، للاستعداد بشكل مناسب، للقاء الشباب المهم، والروح المعنوية عالية في الاستعدادات، كما أن عقلية اللاعبين حاضرة، ولحسن الحظ، لا يعاني «الفورمولا» من الغيابات سوى المصابين فقط.

وعن ظاهرة حصول لاعبي الجزيرة على أعلى معدل من البطاقات الصفراء، قال زنجا: «إذا رأينا الفريق في مباراتي الشارقة والوصل، نجد بالفعل عدداً كبيراً من الإنذارات، وللأسف بعد مراجعتها، وجدنا أن العديد منها مبالغ فيها، وأن ضربة جزاء المحتسبة لمصلحة «الأصفر» لم تكن صحيحة، والبطاقة التي حصل عليها برادة غير مستحقة، وأيضاً، ربما يقول البعض إنني أكرر هذا الكلام، لأن فريقي يحصل على بطاقات صفراء، لكنني أشرح رداً على سؤال البطاقات الصفراء، ومن حقي أن أوضح الموقف، وليس الهدف منه الشكوى من الحكام، بقدر ما هو شرح الحقيقية، والرد على السؤال، بدليل أنني لم أتحدث عن البطاقات وقرارات الحكام في المؤتمر الصحفي عقب مباراتي الشارقة والوصل.

وحول الدفع بالتشكيلة نفسها التي خاض بها مباراة الوصل، قال: «لست مدرباً ساذجاً حتى أكشف أوراقي عنها، خصوصاً عندما أواجه باكيتا الذي اعتبره مع بوناميجو أفضل مدربين في الدوري، وبناء عليه لن أحسم أمر «التوليفة» إلا يوم المباراة، ولن أعلنها إلا عندما يبدأ الفريق اللقاء، أما باكيتا فقد تولى المسؤولية في الموسم الماضي، ربما لم يكسب أي بطولة، لكنه لعب في نهائي الكأس، وبنى فريقاً قوياً، وأنهى الموسم بين فرق المقدمة، والآن يكمل ما بدأ في بنائه، رغم أن الشباب تنازل عن لاعبين مهمين، وبناء على العمل الذي يقوم به، فإنه يملك فريقاً يعتمد على الأداء الجماعي، وليس لاعباً واحداً، ولديه أجانب مهمين، لا يمكن تجاهلهم، مثل فيلانويفا وإيدجار، ويملك أيضاً لاعبين مواطنين على مستوى جيد جداً.

وتطرق مدرب «الفورمولا» إلى حظوظ فريقه في الفوز، مشيراً إلى أنه منذ أن تولى المسؤولية، وهو يلعب كل مبارياته بهدف الفوز، وسوف يبذل كل ما بوسعه من أجل ذلك، وتحدث مع اللاعبين وقال لهم: «عليكم أن تفكروا في قيمة المباراة، وأن تعرفوا من أين بدانا، وأين أصبحنا، وأين سوف نصل بعد فترة، وأن المرحلة الحالية تحتاج إلى تضحيات كبيرة، وعلينا أن نحسن مركزنا في الترتيب، ودائماً نحن نعتبر أهم مباراة هي المباراة المقبلة».

وعن أهم أوراق الفريقين في المباراة، ومن يرجح كفة أحدهما على الآخر، قال زنجا: «أعتقد أن طرفي الفريقين سيكون لهما الدور الأبرز في ترجيح كفة الفائز، وفي مثل هذه المباريات فإن كل لاعب في الفريق عليه دور مهم للغاية».

وعما إذا كان داسيلفا وكايسيدو انسجما مع الفريق، قال: اللاعبان لديهما خبرة كبيرة، وكرة القدم في البرازيل وأوروبا هي نفسها في الخليج، وانطباعي عنهما جيد، خصوصاً بعد الظهور الأول أمام الوصل، ويجب أن لا ننسى أنهما لم يتدربا منذ شهر، قبل أن يحضران إلى الجزيرة، لأن الدوري الروسي كان متوقفاً، وعلى ضوء ما رأينا في مباراة الوصل فإنهما في البداية، ولديهما الأكثر، وكل ما علينا أن نشعرهما بأنهما في بيتهما، ونحن سعداء بأن لدينا لاعب يشارك في كأس العالم مع منتخب بلاده، وهو كايسيدو.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا