• السبت 29 صفر 1439هـ - 18 نوفمبر 2017م

الكيماويات السامة تلوث ثلث أغلفة الوجبات السريعة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 04 فبراير 2017

لندن (رويترز)

لا تشتهر الوجبات السريعة بفوائد صحية.. أضف إلى ذلك أن دراسة أميركية جديدة أشارت إلى أن حتى طرق تعبئتها وتغليفها ربما تكون ضارة بالصحة.

فقد وجدت الدراسة أن ثلث عبوات وأغلفة الوجبات السريعة تحتوي على مواد كيماوية، مثل البولي فلورو ألكيل والبيرفلورو ألكيل، وهي مواد تجعلها مقاومة للبقع ومانعة لتسرب الماء وغير قابلة للالتصاق.

والمشكلة أن هذه المواد الكيماوية مرتبطة أيضا بزيادة خطر الإصابة بأنواع معينة من السرطان وباضطرابات هرمونية، وبارتفاع الكوليسترول، وبالسمنة ونقص المناعة، كما توصلت دراسات على الإنسان والحيوان.

وقال لوريل شيدر قائد فريق البحث، وهو من معهد سايلانت سبرينج في نيوتن بولاية ماساتشوستس، «دراستنا هي أشمل تقييم لمدى انتشار استخدام المواد الكيماوية التي تحتوي على الفلور في أغلفة الوجبات السريعة بالولايات المتحدة وبأنواع الأغلفة التي يرجح بقوة أنها تحويها».

وأضاف «وجدنا أن ما يقرب من نصف الأغلفة الورقية - على سبيل المثال أغلفة الشطائر والبرجر والعبوات المستخدمة لحلوى الكوكيز والمعجنات - تحتوي على كيماويات تحوي الفلور، وكذلك نحو 20% من عبوات الورق المقوى كعبوات البطاطس والأطعمة المقلية». ولا يوجد البولي فلورو ألكيل أو البيرفلورو ألكيل في البيئة الطبيعية، لكنها كيماويات مصنعة تستخدم منذ عقود في منتجات عديدة، بدءاً بأغلفة الطعام وحتى الملبوسات وأوعية الطهي المضادة للالتصاق ومواد إطفاء الحرائق. ويمكن أن يتعرض الناس لهذه المواد من خلال الاستخدام المباشر لها أو عبر الهواء أو الطعام أو الماء. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا