• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

الجيش ينتزع آخر بلدة صومالية من أيدي «الشباب»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 24 يوليو 2015

مقديشو (د ب أ)

أفادت مصادر عسكرية وشهود أمس، أن قوى الأمن الصومالي وقوات والاتحاد الأفريقي سيطرت على مدينة باردهير جنوب غرب الصومال، والتي كانت واحدة من آخر البلدات الخاضعة لجماعة «الشباب» المتطرفة بهذه الدولة الواقعة بمنطقة القرن الأفريقي.

وقال القائد البارز في الجيش الصومالي عبدي علي: «لقد سيطرنا تماماً على باردهير.. تبحث قواتنا حالياً عن متفجرات خلفها الإرهابيون»، وأضاف علي أن المعركة التي تمت للسيطرة على البلدة أمس الأول، أسفرت عن مقتل 20 متمرداً و4 جنود صوماليين.

وذكر شهود أن القوات دخلت البلدة بدبابات وأسلحة ثقيلة ومروحيات. وقال أحد الشهود ويدعى عبد الناصر سيد، إن «القوات دخلت بلدتنا من اتجاهات مختلفة دون أن تلقى مقاومة كبيرة من الشباب». ويعد فقدان باردهير المعروفة أيضاً باسم بارديرا، ضربة كبيرة للحركة المتشددة التي استغلت البلدة الزراعية كقاعدة لعملياتها ومصدر دخل لها عبر جمع ضرائب بالقوة من السكان.

وتوجد قوات الاتحاد الأفريقي في الصومال منذ 2007 لمساعدة الحكومة في حربها ضد «الشباب».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا