• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

تحاكي الطبيعة وتعبر عن هوايات الأفراد

تصاميم داخلية.. لمسات جريئة تتمرد على التقليدية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 24 يوليو 2015

خولة علي

خولة علي (دبي)

تشكيلة فريدة بألوان جديدة، يقدمها خبراء التصميم الداخلي، هذه الأيام مستلهمة من الطبيعة، حيث الهدوء والراحة والاسترخاء، التي تجعل المكان يتأثر بمجموعة ألوان تعيد رسم «ردهات» غرف المعيشة باعتبارها المحطة الرئيسية لتجمع أفراد الأسرة في بيئة تجسد مفهوم الدفء والترابط والتلاحم، وتحت سقف يقدم الكثير من الميزات، وتجعلهم يقضون أطول فترة ممكنة في غرف المعيشة التي تتجدد من موسم إلى آخر.

وحسب خبراء «ذا ون» فمن الجميل أن يهوى الفرد تجربة التلذذ بالطبيعة وجمالها الخارجي، في كل صورها ومواسمها، من خلال ديكورات داخلية، رسمت تفاصيلها بهمسات الفصول، حيث يركز خبراء الديكور على أن يعيش المرء أبسط مفاهيم الراحة والاسترخاء، من خلال استحضار التشكيلة الصيفية، بأسلوب انتقائي وبألوان فاتنة وساحرة.

ويفضل أن ينتقي المرء، ألوان ورق الجدران «تين تايل» الفريدة من مرجاني، وردي، ذهبي، رمادي، كريمي للمفروشات وقطع الأثاث، ويمكن إضافة بعض من القطع باللون الأسود، والبني والخمري للحصول على أفضل النتائج.

ونجد في هذا المظهر المريح الدافئ والمفعم بالحيوية، تمازجاً وتناغماً لخامات الديكور الداخلي مثل خشب داكن، مخمل، زجاج شفاف وزجاج ضبابي، فضة معتقة، مرايا وقطع مذهبة مع كثير من النقشات، والذي نحدده من مربعات ورق الجدران وفراشات مرسومة باليد على الخزانة إلى مقعد «داماسك» ومسند بنقشات الأزهار النابضة بالطبيعة الخلابة.

ويمكن إضافة أعمال فنية شيقة، وفقاً لهوايات الأفراد.. مجموعة من الكتب والروايات الشيقة، آلة موسيقية تجلب إيقاع الطبيعة، وشموع وحفنات من الزهور الصيفية التي تحاكي أشعة الشمس الذهبية، وذلك رغبة في احتفال صاخب على الطريقة غير التقليدية.. التي تدعو إليها هذه التشكيلة الصيفية الرائعة لغرف المعيشة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا