• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

تمهد طريق التواصل الصحيح

نصائح للحوار مع التوحديين 10

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 24 يوليو 2015

عزة يوسف (القاهرة)

يفسر الأطفال، الذين يعانون اضطراب طيف التوحد، العالم من حولهم بشكل مختلف عن الشخص العادي. وتظهر اختلافات التوحديين واضحة للغاية من حيث قدرتهم على التواصل وممارسة المهارات الاجتماعية، فيما يبدو أن لديهم لغة خاصة بهم ونظاماً يعملون وفقاً له، ومن الأهمية أن يتعلم المحيطون به لغته حتى يتمكنوا من التواصل معه والتقرب منه بالشكل الصحيح، ويقدم خبراء التواصل عشر نصائح، يرونها مهمة لإقامة وتفعيل الحوار مع الطفل التوحدي:• تحدث مع الطفل عما يثير اهتمامه: بمجرد معرفة الأمور التي يهتم بها الطفل، سيكون من السهل إنشاء محادثة، إذ عليك فتح النقاش في الموضوع المريح بالنسبة إليهم، ثم المواصلة بعد ذلك على نحو سلس.

الجمل القصيرة

• اجعل جُملك قصيرة ومُوجزة: إذا كنت تتحدث إلى شخص لا يعالج الكلمات المنطوقة جيداً أو الأصغر سناً، تحدث بجمل قصيرة، إذ يتمكن بعض أطفال التوحد من معالجة المعلومات بشكل أكثر فاعلية إذا تلقوا كلمات قليلة. إذا كان هذا هو الحال، حاول كتابة رسائل إليه، مثل: «نحن ذاهبون لتناول الطعام الآن»، ويمكنه الرد عليك بالكتابة أو الاستجابة لفظياً بطريقة أكثر فاعلية.

ارسم صورة

•يميل المصابون بالتوحد إلى الاعتماد على الرؤية البصرية في الإدراك والفهم، لذا يمكنك الاستفادة من ذلك برسم صور بسيطة أو مخططات أو تعليمات للمساعدة على توصيل الأفكار، لأن عديداً من أطفال التوحد يستجيبون بشكل أكثر فاعلية بالتواصل البصري. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا