• الاثنين 25 ربيع الآخر 1438هـ - 23 يناير 2017م
  06:56    هيئة الاتصالات السعودية تحذر من هجمات إلكترونية تستهدف عدة مواقع    

الجيش الإسرائيلي يتوغل شمال قطاع غزة

استشهاد شاب فلسطيني واعتقال 120 عاملاً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 23 يوليو 2015

عبدالرحيم الريماوي (رام الله) استشهد أمس شاب فلسطيني متأثراً بإصابته بعيار ناري في الصدر أطلقه جنود الجيش الإسرائيلي خلال عملية عسكرية في بلدة برقين قرب جنين. وأفاد مدير مستشفى الشهيد بأن «جهود الأطباء لإنقاذ حياة الشاب محمد أحمد علاونة (22 عاماً) باءت بالفشل بسبب النزيف الحاد الذي أصيب به، بسبب الرصاصة التي أصابته في الصدر، واستشهد إثر إصابته برصاصة في الصدر». وأكدت المصادر الطبية أن الشاب علاونة، وصل إلى المشفى وهو بحالة خطيرة إثر إصابته برصاصة في صدره خلال مواجهات مع قوات الجيش الإسرائيلي في بلدته. من جانب آخر، توغلت آليات عسكرية إسرائيلية أمس، في أراضي المواطنين الزراعية شمال بلدة بيت لاهيا شمال قطاع غزة. وأفادت مصادر فلسطينية بأن سبع آليات عسكرية إسرائيلية تضم أربع دبابات وثلاث جرافات، انطلقت من المواقع العسكرية على الشريط الحدودي شمال بيت لاهيا، وتوغلت لمسافة تزيد على 150 متراً في الأراضي الزراعية، وهي تطلق النيران وتقوم الجرافات بأعمال تجريف ووضع سواتر ترابية. وفي وسط القطاع، أطلقت أبراج المراقبة العسكرية الإسرائيلية المقامة على الحدود شرق مخيم المغازي، النار صوب أراضي المزارعين شرق المخيم، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات في صفوف المزارعين الذين اضطروا للهروب وترك أراضيهم خوفاً من الإصابة برصاص الاحتلال. وتتعمد قوات الاحتلال بشكل يومي استهداف المزارعين والصيادين في غزة. من جهة أخرى اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي أمس، 120 عاملًا فلسطينياً قرب مستوطنة «أورنيت» المقامة على أراضي قرية«عزون عتمة» بمحافظة «قلقيلية» شمال الضفة الغربية، بحجة عدم حيازتهم التصاريح اللازمة لدخول فلسطين المحتلة عام 1948. وذكر الموقع الإلكتروني للقناة السابعة في التلفزيون الإسرائيلي، أن قوات الاحتلال تلقت في الصباح إنذاراً حول وجود عمليات«تسلل عمال فلسطينيين» قرب تلك المستوطنة، وأنه بعد عملية بحث تم العثور على 120 عاملًا ليس في حوزتهم تصاريح«يحاولون التسلل إلى داخل إسرائيل»، فقامت قوات من جيش الاحتلال بملاحقتهم قبل أن يتمكنوا من الدخول، واحتجزتهم في نفق بالقرب من المستوطنة.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا