• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

قالوا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 23 يوليو 2015

تخلص الإنسان في العصر الحديث «إلى حد كبير» من الميل إلى عبادة الأصنام، ولكنه خضع لتأثير وسائل الإعلام الحديثة، التجارية والسياسية، وما أوجدته من إغراءات جديدة، تطيح قدرته على كبح جماح رغباته وعلى تحكيم العقل.

د.جلال أمين

نعاني فراغاً كبيراً، أو تفريغاً عميقاً تستغله قوى الشر والإرهاب والتطرف، هذا التفريغ الخطير سببه انشغال الدعاة الجدد بالنجومية وجمع المتابعين في (تويتر) ومواقع التواصل الاجتماعي الأخرى عن واجبهم الأهم وهو توجيه وتوعية النشء والشباب بأمر دينهم.

محمد الأحيدب

للدراما دور مهم جداً في حياة الناس اليوم، وتفيد دراسة كندية ،أشار إليها فكتور سحاب في كتابه «أزمة الإعلام الرسمي العربي»، بأن «الأمّة التي لا تنتج موادها الدرامية تختفي مع الوقت». المؤسف أننا ننتج أعمالاً كثيرة، لكنها لن تساعدنا في فهم أنفسنا وفهم الحياة من حولنا.

داوود الشريان

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض