• الاثنين 03 ذي القعدة 1439هـ - 16 يوليو 2018م

جامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية تشارك في القمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 22 نوفمبر 2017

أبوظبي (الاتحاد)

شاركت جامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية في قمة «أقدر» التي تتناول موضوع «تنمية العقول لازدهار الأوطان»، وتشكل تتويجاً للجهود الوطنية الرامية إلى توحيد الشباب، وبناء جيل واعٍ من الطلبة، وتمكينهم من التصدي للتحديات العالمية الحالية والمستقبلية، كما تجمع القمة القادة والمعلمين والطلبة وأولياء الأمور لإعداد جيل جديد من الشباب.

واعتبر الدكتور علوي الشيخ علي، عميد كلية الطب في الجامعة، أن التربية الأخلاقية جزء أساسي ومهم في منهج الجامعة، فعندما يبدأ طلبة الطب الدراسة، يؤدون القسم الطبي في حفل استقبالهم في كلية الطب وذلك في أول فصل دراسي، يؤكدون خلاله التزامهم المهني والأخلاقي في مهنتهم، ويقسمون على الحفاظ على سرية وخصوصية المرضى، ونقل معرفتهم الطبية للجيل القادم.

وأشار الدكتور علوي الشيخ علي إلى أن نمو العالم الرقمي السريع فرض تحديات جمة أمام التعليم، لذا فإن مؤتمرات مثل قمة «أقدر» العالمية تعد غاية في الأهمية للتصدي لهذه التحديات واكتشاف طرق مختلفة لمعالجتها.

من ناحيته، عبّر أحمد العوضي، مدير إدارة شؤون الطلبة والتسجيل في الجامعة، عن سعادته بالمشاركة في القمة، مؤكداً أنها تشكل «منصة رائعة للقاء الأكاديميين وأولياء الأمور والطلبة والمهنيين في مكان واحد». وأضاف:«في جامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية، نؤكد على أهمية التربية الأخلاقية وقيمتها في مجتمعنا، وكجزء من عملية القبول لدينا نقوم بإجراء مقابلات مصغرة لا تهدف فقط لاكتشاف المعرفة الفكرية للطالب، ولكن أيضاً الجانب العاطفي في شخصيته».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا