• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

افتتاح عيادة علاج السمنة بشرطة أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 23 يوليو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

تكافح شرطة أبوظبي السمنة بالعلاج والتوعية بمخاطرها من خلال عيادة العناية بالوزن في إدارة الخدمات الطبية، وذلك وقاية من الأمراض التي تنتج عنها بسبب السلوكيات الغذائية غير الصحية، ووفرت أحدث الأجهزة المساعدة في العلاج، بإشراف طبي متخصص، واتباع برنامج غذائي صحي، للحد من انتشارها.

وقال اللواء خليل داوود بدران، مدير عام المالية والخدمات بشرطة أبوظبي: إن استحداث عيادة العناية بالوزن يعد استكمالا لجهود شرطة أبوظبي في تطبيق معايير الرعاية الصحية المتقدمة، وتعزيزاً لبرامج التوعية التي تطال العديد من الجوانب الصحية حفاظاً على صحة وسلامة الأفراد على نحو يسهم في تعزيز جهود الدولة بتوسيع دائرة التوعية من أجل تحسين الصحة العامة في البرامج الصحية المجتمعية والحد من مخاطر السمنة والوزن وغيرهما.

وأشار إلى التركيز على التوعية لتثقيف الأفراد بمخاطر الوزن الزائد ومسبباته وكيفية الوقاية منه، وتعريفهم بالمضاعفات التي تحدث عند المصابين، ضمن نطاق نشر الوعي الصحي، وحثهم على تجنب السلوك الغذائي غير الصحي، وتقديم النصائح الطبية لمساعدة الذين يعانون من السمنة على التخلص منها وتجنبها.

وتحدث عن العيادة الدكتور أحمد فتحي اختصاصي الأمراض الباطنية في إدارة الخدمات الطبية، قائلا إنها منظومة لعلاج المرضى، وإجراء الفحوص الطبية لهم لقياس الضغط والطول والوزن ونسبة السكر في الدم، وتحديد نسبة الفيتامينات، مشيراً إلى تشجيع وتحفيز المريض على إنقاص الوزن، والالتزام بنظام غذائي صحي تحت إشراف اختصاصي التغذية دورياً للتأكد من الالتزام بالمنظومة الغذائية، مشيراً إلى توفر أجهزة حديثة متخصصة في إذابة الدهون تحت الجلد معتمدة من منظمة الغذاء والأدوية الأميركية، إذ تقوم بإذابة الدهون وامتصاصها بوساطة الأوعية اللمفاوية، لمعالجة الوزن الزائد الذي يتركز في أماكن معينة من الجسم مثل البطن عند الرجال والأرداف عند النساء، لتنحيف الجسم.

وأوضح أن الأجهزة تساعد في حالات خاصة مثل السمنة المفرطة التي لا تستجيب للمنظومة الغذائية، ما يتطلب تحويلها إلى مراكز متخصصة في إجراء عمليات جراحية للسمنة، لافتاً إلى أن الغذاء الصحي يعد من أهم الخطوات الصحية السليمة لمواجهة السمنة والحد منها.

واكد وجود ارتباط بين مرض السمنة والأمراض المزمنة مثل: السكري والضغط، وزيادة الدهون وأمراض القلب، وبعض أنواع السرطانات، وأمراض المفاصل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض