• الأحد 09 ذي القعدة 1439هـ - 22 يوليو 2018م

حازت ثقة 9 منظمات دولية و120 خبيراً من 40 دولة

«منظومة التميز» الإماراتية مرجعية لحكومات العالم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 22 نوفمبر 2017

دبي (الاتحاد)

حققت دولة الإمارات إنجازاً عالمياً جديداً باعتماد منظومة التميز الحكومي الإماراتية، كمرجعية عالمية للحكومات في تحسين الكفاءة الحكومية، ونهجاً لتشكيل حكومات المستقبل، ما يجسد رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، في تحقيق التميز وتعزيز المسيرة الريادية للدولة في هذا المجال.

جاء الإعلان عن الإنجاز العالمي في حفل عقد في دبي ضم ممثلي 9 من أبرز منظمات التميز والجودة الدولية، هي: منظمة الجودة الأوروبية (EOQ)، المنظمة الآسيوية للجودة (APQO)، المنظمة الأسترالية للجودة (AOQ)، مؤسسة جوران العالمية (Juran Global)، المؤسسة الأوروبية لإدارة الجودة (EFQM)، والأكاديمية الدولية للجودة (IAQ)، والجمعية الأميركية للجودة (ASQ) والرابطة الآسيوية للجودة (ANQ) وجامعة ميامي، حيث عملت هذه المنظمات على اعتماد المنظومة، والتأكيد على مكانتها المتميزة عالمياً كنهج رائد في تقييم الأداء المؤسسي والتميز الريادي في حكومات المستقبل.

وأكد معالي محمد عبد الله القرقاوي، وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل، أن حكومة دولة الإمارات بتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، تواصل مسيرة التطوير والتميز وتحقيق الإنجازات العالمية التي تعزز مكانتها الريادية، وتمكنت عبر اعتماد الابتكار منهجاً لعملها من أن تصبح مرجعية للحكومات الساعية إلى الارتقاء بأدائها لتحقيق السعادة وجودة الحياة لمجتمعاتها

وقال معاليه: «إن منظومة التميز الحكومي نموذج رائد في تشكيل حكومات المستقبل على أسس التميز والابتكار المتجدد، وتطوير نماذج الأعمال الريادية في العمل الحكومي، وإن حصولها على الاعتماد العالمي يمثل مسؤولية كبيرة تتطلب العمل على تطويرها وتعزيز مرونتها وقابليتها لمواكبة المتغيرات واستباقها، والاستفادة من التطور التقني المتسارع لابتكار آليات ومناهج عمل تعزز من مكانتها عالمياً».

وأضاف معاليه: «أسهمت منظومة التميز في وضع منهج مبتكر والتأسيس لمرحلة مستقبلية في العمل الحكومي تقوم على التوظيف الأمثل للتقنيات المتقدمة والذكية وتحفيز الطاقات البشرية، ما مكنها من استباق حكومات كثيرة في العالم بكفاءة وفعالية الخدمات، والآن يأتي اعتماد منظومة التميز ليعزز تنافسية دولة الإمارات وريادتها العالمية، ويفتح المجال لتقديمها كنموذج قابل للتطبيق في الحكومات حول العالم». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا