• السبت 10 رمضان 1439هـ - 26 مايو 2018م

تحت شعار «المعرفة.. والثورة الصناعية الرابعة»

«قمَّة المعرفة 2017» تنطلق اليوم بحضور 105 متحدثين من 23 دولة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 21 نوفمبر 2017

دبي (الاتحاد)

تنطلق اليوم فعاليات «قمَّة المعرفة 2017»، التي تنظِّمها مؤسَّسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة بدورتها الرابعة لهذا العام، تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، وبتوجيهات سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس المؤسَّسة تحت شعار «المعرفة والثورة الصناعية الرابعة» وتستمر فعاليات القمَّة حتى تاريخ 22 نوفمبر الجاري في مركز دبي التجاري العالمي.

وتشهد القمَّة مشاركة أكثر من 105 متحدثين من 23 دولة في جلساتها، حيث يطرح المشاركون الرؤى والأفكار المتجددة في مجالات الثورة الصناعية الرابعة، إلى جانب تبادل الخبرات واستعراض أفضل الممارسات، كما تناقش جلسات القمَّة أبعاد وركائز الثورة الصناعية الرابعة، إضافة إلى تأثيراتها العميقة التي طالت كافة جوانب الحياة بما فيها الاجتماعية والاقتصادية والمعرفية والثقافية.

وتسلط قمَّة المعرفة 2017 الضوء على تاريخ الثورات الصناعية وانعكاساتها على عمليات صنع القرار، مع نظرة مستقبلية على مسيرة هذه الثورة، وأبرز نتائجها وإنجازاتها في مجالات الإعلام والتكنولوجيا والتعليم والصحة والاقتصاد، إلى جانب محور الذكاء الاصطناعي، والمستقبل الإنساني الروبوتي.

ومن جهةٍ أخرى تستعرض القمَّة في جلساتها نتائج «مؤشر المعرفة العالمي»، المشروع الأوَّل من نوعِه على مستوى العالم، والذي أطلقته المؤسَّسة ضمن شراكتها الاستراتيجية مع بَرْنَامجِ الأمم المتحدة الإنمائي، بهدف رصد الواقع المعرفيِّ على مستوى دول العالمِ، وبمشاركةِ أكثرَ من 131دولة، حيث يضم المؤشر 133متغيراً من مصادر مختلفة، مع اعتماد قواعد صارمة في عملية إدراج البيانات المتاحة.

وتشهد القمَّة في يومها الأول توزيع الجوائز على الفائزين بجائزة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة، حيث تكرِّم الجائزة أصحاب الإنجازات في مجالات إنتاج ونشر المعرفة عالميّاً، بهدف تشجيع المعنيين والعاملين في مجال المعرفة، وتحفيزهم على الإبداع والابتكار في تطوير سبل نقل ونشر المعرفة حول العالم.

وتنظِّم المؤسَّسة، خلال أحداث القمَّة، مجموعة من الفعاليات المتخصصة، منها مبادرة «أسبوع المعرفة» التي تتضمَّن سلسلةً من الفعالياتِ حول مجالاتِ المعرفةِ المختلفة بمشاركة عدد من الجهات من القطاعين الحكومي والخاص، والتي تستمر حتى تاريخ 23 نوفمبر الجاري. كما تخصِّص المؤسَّسة خلال القمة منصة للمبادرات المعرفية الحكومية، التي ستُطْلِقُ من خلالِها، الجهاتُ الحكومية في إمارة دبي مبادراتِها المعرفية المختلفة. ومن جهة أخرى ستعلن قمَّة المعرفة عن قائمة «سفراء المعرفة»، المبادرة المعرفية الجديدة التي تطلقها خلال الحدث لتعزيز الحراك المعرفي في المنطقة والعالم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا