• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م
  02:55    الفصائل المعارضة تدعو لهدنة من خمسة ايام في حلب واجلاء المدنيين        02:57    الفصائل المعارضة تدعو لهدنة من خمسة ايام في حلب واجلاء المدنيي    

توقعات بمصادقة إسرائيل على خطط لبناء 886 وحدة استيطانية في الضفة

استشهاد فلسطيني برصاص الاحتلال قرب جنين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 22 يوليو 2015

(وام)

استشهد شاب فلسطيني صباح اليوم من بلدة برقين قرب جنين متأثرا بإصابته بعيار ناري في الصدر. وقالت مصادر أمنية فلسطينية إن محمد احمد علاونه (21 عاما) أصيب برصاصة في الصدر خلال مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم بعد اقتحام قوات الاحتلال لبلدة برقين، نقل على أثره إلى مستشفى خليل سليمان الحكومي بجنين وأجريت له عملية جراحية قبل إعلان استشهاده.

وأفاد مصدر أمني أن الجيش الإسرائيلي اقتحم القرية لإجراء اعتقالات، واعتقلت صحفيا خلال اقتحامها بلدة برقين وسط إطلاق القنابل الصوتية والأعيرة النارية والغاز المسيل للدموع.. وبعدها اندلعت مواجهات بين شبان فلسطينيين وقوات الجيش ما أدى إلى إصابة علاونة في صدره. ونقل الشاب بعدها إلى مستشفى في مدينة جنين ولكنه توفي متأثرا بإصابته، بحسب مصدر طبي. ولم يصدر أي تعليق فوري من الجيش الإسرائيلي.

وتوغلت عدة آليات عسكرية إسرائيلية فجر اليوم الأربعاء لمسافة محدودة على حدود بلدة بيت لاهيا شمال قطاع غزة. وذكرت وكالة الصحافة الفلسطينية «صفا» أن 4 جرافات إسرائيلية توغلت في منطقة «بورة أبو سمرة» شمال غرب بلدة بيت لاهيا شمال قطاع غزة لمسافة 100 متر، وقامت بعملية تمشيط شرق منطقة الإرسال. وأشارت إلى تمركز عدة ناقلات جند على البوابة العسكرية في المكان لتأمين عملية التوغل. وتتوغل قوات الاحتلال بين الحين والآخر على الحدود الشرقية والشمالية لقطاع غزة لمسافات محدودة ، يتخللها أعمال تمشيط وتجريف.

من جهة أخرى، أفادت تقارير إخبارية إسرائيلية اليوم الأربعاء بأنه من المتوقع أن يصادق «مجلس التخطيط التابع للإدارة المدنية» اليوم على خطط لبناء 886 وحدة استيطانية جديدة في الضفة الغربية بعد امتناعه خلال العام الأخير عن إقرار خطط بناء جديدة. وذكرت صحيفة «هاآرتس» أن العديد من هذه الوحدات ستقام في مستوطنات منعزلة.

وأضافت الإذاعة الإسرائيلية أنه من المتوقع أيضا أن يصادق المجلس بأثر رجعي على نحو 180 وحدة استيطانية تم تشييدها قبل أكثر من 20 عاما في مستوطنة عوفاريم، على بناء عمارتين شيدتا بدون تصريح في مستوطنة «بيت إيل»، وأمرت محكمة العدل العليا مؤخرا بهدمهما.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا