• الأربعاء 09 شعبان 1439هـ - 25 أبريل 2018م

مقتل 20 من عناصر النظام بتفجير انتحاري في ريف حماة

هجوم كردي على موقع عسكري تركي في سوريا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 21 نوفمبر 2017

عواصم (وكالات)

أفادت وسائل إعلام تركية أمس، أن موقع مراقبة أمنية للجيش التركي تعرض لهجوم من قوات كردية سورية، في مدينة إدلب شمال غرب سوريا. وأفادت المعارضة السورية بمقتل أكثر من 20 عنصراً من قوات النظام جراء تفجير انتحاري بسيارة مفخخة في ريف حماة الشرقي، فيما قتل مدني بسقوط قذيفة صاروخية سقطت وسط دمشق.

وذكرت وكالة أنباء الأناضول التركية الرسمية، أن الهجوم وقع قرب منطقة «دار عزة» في إدلب، حيث تنفذ تركيا اتفاق «مناطق خفض التوتر» للحد من الصراع، الذي تم التوصل إليه مع روسيا وإيران. وقالت الوكالة إن 5 قذائف هاون أطلقت على النقطة التركية.

واتهم مسؤول أمني تركي مقاتلي حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي بالحادث، مؤكدا أنه لم يسفر عن سقوط ضحايا وأن القوات التركية ردت على الفور. وأضافت «الأناضول» أن إحدى القذائف سقطت على مسافة مئة متر من إحدى نقاط المراقبة، بينما سقطت أربع قذائف أخرى على مساكن مدنية، وأكد المسؤول أن القوات التركية ردت بإطلاق النار على مواقع كردية في عفرين.

من جهة أخرى، أفادت المعارضة السورية أمس، بمقتل أكثر من 20 عنصراً من قوات النظام جراء تفجير انتحاري بسيارة مفخخة في ريف حماة الشرقي وسط سوريا.

وقال قائد عسكري من «جيش العزة» وهو فصيل معارض «قتل أكثر من 20 عنصراً من القوات الحكومية السورية، وجرى تدمير عربة نقل جنود في عملية انتحارية بسيارة مفخخة نفذها أبو صلاح الحلبي من هيئة تحرير الشام ( جبهة النصرة) على أطراف قرية شخيتر بريف حماة الشرقي خلال تجمع للقوات الحكومية استعدادا لاقتحام القرية». ... المزيد