• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

وقع اتفاقية شراكة بحثية مع ثلاث شركات رائدة للطاقة المتقدمة والتكنولوجيا النظيفة

معهد مصدر للعلوم والتكنولوجيا ينشئ محطة ضخمة لتحلية المياه

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 20 يناير 2015

أبوظبي (وام)

وقع معهد مصدر للعلوم والتكنولوجيا أمس، اتفاقية شراكة بحثية مع ثلاث شركات رائدة في مجال الطاقة المتقدمة والتكنولوجيا النظيفة، تهدف إلى تنفيذ مشروع بحثي لدعم إنشاء محطة ضخمة لتحلية مياه البحر بالتناضح العكسي تعمل بالطاقة الشمسية في الإمارات، وتشمل قائمة الشركات ضمن هذا التعاون شركة مصدر ولابوريليك المركز الدولي للبحوث ومزود الخدمات الفنية المتخصصة في تكنولوجيا الطاقة الكهربائية والطاقة المستدامة التابع لشركة «جي دي اف سويز» وديجريمون مزود خدمات معالجة المياه المتخصص في إيجاد حلول مستدامة لإدارة الموارد المائية.

وقام بتوقيع الاتفاقية كل من الدكتور أحمد بالهول الرئيس التنفيذي لشركة مصدر والدكتور فريد موفنزاده رئيس معهد مصدر وبيير بولياك مدير منطقة الشرق الأوسط في ديجريمون ومايكل ماريكي العضو المنتدب في لابوريليك وذلك بحضور سيجولين رويال وزيرة البيئة والتنمية المستدامة والطاقة الفرنسية وذلك خلال الدورة السنوية الثامنة للقمة العالمية لطاقة المستقبل والتي انطلقت فعالياتها في أبوظبي أمس.

وتعتمد دولة الإمارات على محطات تحلية المياه لمعظم احتياجاتها من المياه الصالحة للشرب، وتعمل هذه المحطات بالغاز الطبيعي والذي يتسبب بحوالي ثلث انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري في الدولة، لذا فإن اللجوء إلى الطرق المستدامة لإنتاج المياه النظيفة سيساهم في توفير التكلفة على المدى الطويل وكذلك تقليل انبعاثات الكربون.

وقال الدكتور موفنزاده: من خلال هذا الاتفاق بين مصدر ومعهد مصدر ولابوريليك وديجريمون تتضافر جهودنا وخبراتنا في مجال الطاقة المتجددة لإنشاء محطة متطورة لتحلية مياه البحر بتقنية التناضح العكسي تعمل حصرا على الطاقة المتجددة، وسوف يساعد هذا البحث على تقريب الإمارات من هدفها المتمثل في إنتاج نسبة أكبر من طاقتها الكهربائية من الطاقة المتجددة، كما سيسهم بشكل كبير في تعزيز خبرات البحث والتطوير في الإمارات.

وتختص الأطراف الموقعة في مجال الطاقة المتجددة أو بحوث تحلية مياه البحر بالتناضح العكسي والآن ومن خلال جهودهم المتضافرة سيقومون بتسخير الإمكانات اللازمة من أجل إيجاد الحلول الأكثر كفاءة واقتصادية لإنشاء محطة لتحلية مياه البحر بالتناضح العكسي تعمل بالطاقة الشمسية بالكامل لخدمة دولة الإمارات العربية المتحدة.

وسوف يركز التعاون البحثي على تحديد أكثر تقنيات الخلايا الضوئية والطاقة الحرارية الشمسية عملية وكفاءة لتزويد محطة تحلية مياه البحر الضخمة بالطاقة المتجددة المنتجة محليا. وستعمل الأطراف معا على تطوير التصميم الأمثل لمحطة تحلية مياه البحر تعمل بالطاقة الشمسية بالكامل، وسيتم بعد ذلك ووفقا لشروط الموقع المحدد في دولة الإمارات تحديد إمكانية إنتاج الكمية والنوعية المطلوبة من المياه العذبة على نطاق كبير.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا