• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

بهدف ترشيد الاستهلاك 20% بحلول 2021

بلدية دبي: مشاريع جديدة لتوفير الطاقة وتقليل البصمة الكربونية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 22 يوليو 2015

Amna Alktebi

آمنة الكتبي (دبي)

قال المهندس جمعة خليفة الفقاعي مدير إدارة الصيانة العامة في بلدية دبي إن البلدية تعمل على ترشيد الطاقة في مبانيها، وتسعى لتوفير 20% من الاستهلاك الكلي للكهرباء بحلول عام 2021 والتقليل من البصمة الكربونية.

وأكد الفقاعي أن المشاريع الجديدة المقترحة لتوفير الطاقة الكهربائية تشمل تحويل الإنارة في 21 مبنى إلى موفرة للطاقة LEDفي عدد من منشآت البلدية في المرحلة الثانية بتكلفة تصل إلى 3 ملايين و700 ألف درهم، بالإضافة إلى تغيير الإضاءة في حدائق الأحياء الشعبية إلى نوعية LEDبتكلفة تصل إلى 400 ألف درهم في 10 مواقع، ومن المتوقع توفير أكثر من 40% من الطاقة، بالإضافة إلى تغيير الإنارة في إدارة النقليات لعدد 242 وحدة إنارة، ومن المتوقع توفير أكثر من 70%.

وكذلك تحويل أعمدة الإنارة الحالية للعمل بالطاقة الشمسية لعدد 1000 عمود في الحدائق العامة ضمن المرحلة الثانية، وتقدر تكلفة المشروع مليونين و900 ألف درهم، بالإضافة إلى استبدال المكيفات في المبنى الرئيسي القديم بتكلفة 6 ملايين درهم، ومتوقع توفير الطاقة بنسبة 20%.

وأكد أن منهجية ترشيد الطاقة في بلدية دبي تشمل عدة محاور منها المحور التشغيلي والمحور الإداري والمحور الفني، والذي يشمل مشاريع ترشيدية متفرقة والتكييف والإنارة حيث تم استبدال 300 مؤقت عادي يتحكم بـ1000 عمود بمؤقتات فلكية لإنارة مواقف الأسواق ويوفر 4400 درهم سنوياً، بالإضافة إلى تحويل 1000 عمود إنارة للعمل بالطاقة الشمسية في حديقتي مشرف والممزر لتوفير ما يقارب 69 ألف درهم، كما تم تحويل 1100 فتيلة مصباح عادي إلى إلكتروني في عدد من منشآت البلدية لتوفير 4800 درهم سنوياً.

وأضاف الفقاعي: تم استبدال 138 وحدة إنارة في نافورة مركز حتا ونافورة دوار المركز التجاري ونافورة دوار برج الساعة لتوفير 52 ألف و299 درهماً سنوياً، بالإضافة إلى استبدال الإنارة في 15 مبنى بعدد 3 ملايين و810 آلاف وحدة إنارة لتوفير 832.500 درهم سنوياً، كما تم تركيب حساسات لتشغيل الإنارة فقط عند مرور السيارات في مواقف المبنى الرئيسي ومخارج الطوارئ لتوفير أكثر من 60% من الطاقة.

وعن المحور الفني الخاص بالتكييف قال الفقاعي: تم توفير 12 وحدة تكييف مركزي في 6 مواقع تعمل على تبريد الجو المحيط بمبردات التكييف لتوفير 56 ألف سنوياً، بالإضافة إلى التحكم بأنظمة التكييف عن بعد في مركز الطواريء، وتم توفير أكثر من 700 ألف درهم منذ تنفيذ المشروع، بالإضافة إلى استخدام مكيفات ذات نسبة وفر عالٍ على مقياس هيئة الإمارات للمواصفات، وتوفر بنسبة 30% بالمقارنة مع الأنواع العادية.

وأوضح أن التحكم عن بعد في تشغيل التكييف في مختبر دبي المركزي وسوق نايف، ومن المتوقع توفير أكثر من 15%.

وأكد أن من ضمن المشاريع الترشيدية تسخين المياه باستخدام الطاقة الشمسية، وبناء 5 شاليهات واستخدام الطاقة الشمسية في تشغيل جميع أجهزتها الداخلية والخارجية، وتجربة تبريد المياه باستخدام أبراج التبريد الموفرة للطاقة وتركيب نظام الغاز المركزي لمواقد الطبخ في سكن العمال الجديد في ورسان، وتسخين أحواض السباحة باستخدام chillersفي حديقتي مشرف والممزر والمتوقع التوفير في الطاقة لفترة الشتاء 767 ألف درهم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض