• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

أمل العفيفي: التسامح والمساواة والمحبة العناوين الأبرز للحياة في الإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 22 يوليو 2015

السيد سلامة

أكدت أمل العفيفي الأمين العام لجائزة خليفة التربوية أن القانون الذي أصدره صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» يمثل إضافة نوعية جديدة لمبادرات الإمارات وإسهاماتها التشريعية التي تمتد من خلالها مظلة «الخير الإماراتي» للبشرية كافة، فالإمارات منذ عهد القائد المؤسس المغفور له بإذن الله تعالي الشيخ زايد «طيب الله ثراه» هي راية الخير التي يستظل بها البشر، وهذا عهدنا بها دائما.

وقالت العفيفي: إن قيم الخير هي العمود الفقري لمنظومة القيم الاماراتية، فالإمارات برؤية قيادتنا الرشيدة سباقة للخير، وما صدور مثل هذا القانون إلا ترجمة لتلك التوجهات التي تستهدف تكريس مفاهيم التعايش الحضاري وترسيخ السلم بين بني البشر، ويشعر الجميع ويلمس كل من يعيش علي أرض الإمارات الطيبة أن التسامح والمساوة والمحبة هم العناوين الأبرز للحياة هنا.

وأشارت إلى أن فرحة أبناء وبنات الإمارات كبيرة وهم يرون ردود الفعل العالمية الايجابية تجاه القانون، حيث احتفت وسائل الاعلام محليا واقليميا وعالميا بالقانون الذي يستهدف ترسيخ مبادئ أصيلة تؤمن بها الإمارات قيادة وحكومة وشعبا، فالإمارات وطن للإبداع والابتكار والتنمية الحضارية، وهي تحمل الخير دائما للجميع، ومن هنا جاء هذا القانون.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض