• الخميس 25 ذي القعدة 1438هـ - 17 أغسطس 2017م

للاطلاع على الثقافات العالمية

إيفاد 500 طالب في برنامج محمد بن زايد للتدريب الصيفي بالخارج

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 22 يوليو 2015

إبراهيم سليم

أبوظبي (الاتحاد)

غادر طلاب الدورة العاشرة من برنامج مكرمة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس مجلس أبوظبي للتعليم للطلبة المتفوقين (الصيف بالخارج) والبالغ عددهم 500 طالب وطالبة، حيث سافر الطلبة في مجموعات وزعت إلى 90 طالبا في استراليا، و60 طالبا و105 طالبات في ايرلندا، و90 طالبا في المملكة المتحدة و90 طالبا في الولايات المتحدة و60 طالبا في كندا ليباشروا البرنامج التدريبي، الذي يستمر لخمسة أسابيع.

كما رافق الطلاب والطالبات 60 مشرفا ومشرفة، التي تتمثل مهامهم في الاشراف المباشر على الطلبة والتواصل بين المجلس والطلبة وأولياء الامور، ومتابعة صحة الطلبة ومستواهم أكاديميا وسلوكيا وإعداد تقارير يومية وأسبوعية بذلك، بالإضافة إلى التنسيق لجميع الانشطة والفعاليات الترفيهية الأخرى واتخاذ الاجراءات اللازمة ضمن اللوائح المعتمدة للبرنامج.

وأوضح أحمد الشامسي مدير إدارة الخدمات العامة (المشرف العام للمشروع) أن برنامج مكرمة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس مجلس أبوظبي للتعليم للطلبة المتفوقين (الصيف بالخارج) يجذب العديد من الطلاب والطالبات، لاسيما ممن أظهروا رغبة حقيقية واستعداداً للتعلم واكتساب مهارات سلوكية واجتماعية وقيادية، بما يساعدهم على تحقيق أهدافهم وطموحاتهم العلمية والعملية، حيث يعزز البرنامج لدى الطلبة الثقة والاعتماد على النفس وتنمية شخصيتهم، إلى جانب الاستفادة المثلى من البرامج التعليمية.

وأضاف الشامسي أن المجلس قام بإعداد وتنفيذ جميع الاجراءات اللازمة والمسبقة لمغادرة الطلبة للالتحاق بالبرنامج التدريبي، والتأكد من جاهزيتها لاستقبال الطلبة في الدول المستضيفة، معربا عن سروره بالتحاق الطلبة المجتهدين الذين كانوا مثالاً للتفوق في دراستهم والتزامهم بلوائح وقوانين البرنامج قبل المغادرة، وإننا على يقين أنهم سيكونون خير سفراء لوطنهم وسينقلون صورة مشرفة للمواطن والمواطنة الاماراتية.

وسيلتحق الطلبة خلال فترة البرنامج التدريبي بدورات متخصصة في اللغة الانجليزية، حيث ستتم استضافة الطلاب الذكور في منازل العائلات وذلك لتقوية مهارات تعلم اللغة الانجليزية، فضلاً عن تنمية المهارات الاجتماعية والثقافية التي سيولدها الاختلاط مع هذه العائلات، فيما ستقيم الطالبات في سكن داخلي منفصل وتابع للمعهد الدراسي، وذلك لتسهيل عملية التعلم في مكان آمن ومناسب لجميع الطالبات، بالإضافة إلى التحاقهم بدورات في استخدام الحاسب الآلي وتعلم المهارات القيادية والمهارات الحياتية وتنمية شخصية الطالب والاعتماد على الذات وإدارة الوقت، وبعد الانتهاء من البرنامج سيتم تقييم جميع الطلبة لقياس مدى نجاحه وتحقيقه للأهداف المرجوة.

ويعد برنامج الصيف بالخارج من البرامج الداعمة للطلاب المتفوقين، وذلك من خلال اتاحة فرص فردية لهؤلاء الطلبة للتعلم والاستكشاف والتعرف على ثقافات دولة وحضارات أخرى، فضلا عن الالتحاق بأفضل المؤسسات والمعاهد حول العالم، والاستفادة من البرامج الاكاديمية، بالإضافة إلى تعزيز المهارات الاجتماعية من خلال مشاركة الطلبة تحت إشراف المشرفين المرافقين بمجموعة من الأنشطة الاجتماعية المختلفة والرحلات التعليمية والثقافية الهادفة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا